حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الخميس ,21 فبراير, 2019 م
طباعة
  • المشاهدات: 65509

القنصل الاردني لدى هنغاريا زيد نفاع لسرايا : رفضت تدريس ابني على المنح المجانيه وموقع المغطس ينقصه الترويج

القنصل الاردني لدى هنغاريا زيد نفاع لسرايا : رفضت تدريس ابني على المنح المجانيه وموقع المغطس ينقصه الترويج

القنصل الاردني لدى هنغاريا زيد نفاع لسرايا : رفضت تدريس ابني على المنح المجانيه وموقع المغطس ينقصه الترويج

19-09-2016 09:58 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

سرايا - سيف عبيدات - تصوير - حسين الخالدي -أكد القنصل الفخري الاردني لدى جمهورية هنغاريا المهندس زيد نفاع على اهمية تحسين الوضع السياحي والاقتصادي في الاردن من خلال تطوير الفكر السياحي وثقافة السياحة وخلق افاق وتشريعات جديدة لدعم وجذب الاستثمارات الى المملكة و فتح آطر التواصل مع العالم من خلال السفارات والقنصليات المنتشرة في العالم.


جاء ذلك خلال زياره قام بها القتصل نفاع ظهر الاحد لمكاتب شبكة سرايا الاخبارية في العاصمة عمان ، و التقى خلالها بمدير عام شبكة سرايا الزميل هاشم الخالدي و نائب المدير العام زيدون الحديد ، وذلك للحديث عن العلاقات الاردنية الهنغارية و الخدمات التي تقدمها القنصلية الاردنية في هنجاريا للجالية الاردنية ، و مناقشة مستقبل السياحة الاردنية خلال الاعوام القادمة و كيفية تنميتها و التحديات التي تواجهها.



و اجرت سرايا مقابلة مع القنصل نفاع و تالياً نصها :

سرايا - كيف بدأت العمل في السلك الدبلوماسي ؟

نفاع : في البداية كان هنالك قبل خمسة عشر عام بحث من قبل الخارجية الاردنية عن شخص تربطه علاقات طيبة مع الجانب الهنغاري ، و لم يكن في حساباتي ان اعمل قنصلاً، إلا ان الاختيار وقع علي كوني مقيم في هنغاريا ولدي استثمارات هناك و علاقات مع الحكومة الهنغارية قائمة على اسس الاحترام المتبادل و كان احد اهم الاسباب في اختياري لتلك المهمه هو ايجاد شخص يساعد الجالية الاردنية في هنغاريا و يدفع بعجلة الاقتصاد وتعزير وتقوية العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين نحو الافضل، واود القول ان الدبلوماسية الاردنية نفتخر بها جميعاً لكن لدينا مشكلة مالية في فتح السفارات الاردنية في جميع انحاء العالم مع العلم ان الاردن يتمتع بعلاقات طيبة مع جميع دول العالم ، لذلك يتم الاستعانة بتعين قناصل فخريين.


سرايا - ما هي المشاكل و التحديات التي تواجه الجالية الاردنية في هنغاريا ؟



نفاع :- الجالية الاردنية في هنغاريا هي من ارقى و اهم الجاليات الاردنيه في العالم ، وبحسب تجربتي فلا يوجد اي مشاكل تواجه الاردنيين في هنغاريا ، كون جميع المقيمين هناك هم متعلمون و نحو 90% منهم هم اطباء و مهندسين و عاملين بقطاعات السياحة التجارة والعقار والخدمات و 10% منهم يعملون بمهن مختلفة ، و بشكل عام فالمواطن الاردني في الخارج له احترامه و من المعروف عنه بأنه طيب و مسالم ومن اقل الجاليات التي يدخل ابنائهم في مشكلات او يقبعون في السجون. وهنا أستطيع القول وان اجزم بان الجالية الاردنية في هنغاريا من ارقى الجاليات وهم من الذوات .



سرايا - كم يبلغ عدد الاردنيين المستفيدين من المنح الدراسية في هنغاريا والتي كان لك الدور الاول والاكبر في جلبها للاردن عبر علاقاتك الواسعه هناك ؟

نفاع - من المعروف ان جميع المنح المقدمة للطلبة الاردنيين في الخارج حول العالم لا تتجاوز الـ 230 منحة / سنويا ، لكن في هنغاريا لوحدها استطعت وبجهودي الشخصية ومنذ 3 سنوات تحصيل حوالي 400 منحة دراسية سنويا للطلاب الاردنيين لدراسة الطب والصيدلة والهندسة والدراسات العليا ، وبناءاً على ذلك حضر وزير التعليم العالي و البحث العلمي الاردني الى هنغاريا والتقى وزيري الخارجية والتجارة والتعليم العالي الهنغاري لتوقيع الاتفاقية للتأكيد على هذا الانجاز العظيم الذي يبني جسوراً بين الاردن و هنغاريا ، واؤكد لكم استطيع جلب المزيد من هذه المنح للاردنيين لمساعدتهم في استكمال دراستهم و الحصول على مقاعد دراسية .

سرايا - هل صحيح انك رفضت تسجيل ابنك في منحه دراسيه من هذه المنح المجانيه لهذا العام ؟

نفاع - نعم صحيح فقد رفضت دراسة ابني الذي اكمل الثانوية العامة هذا الصيف على حساب تلك المنح ، وكان اصراري على ان يدرس ابني على نفقتي الخاصة في جامعة كورڤينوس بهنغاريا حتى اترك مجالا للاردنيين من الاستفاده من هذه المنح وحتى لا يقال بانني ادرس ابني من المنح التي جلبتها لابناء بلدي لمساعدتهم .



سرايا - هل تؤثر الصراعات الدولية على الاوضاع الامنية بشكل عام ؟



نفاع - نعم ، واذا ما تحدثنا عن الصراع العربي الاسرائيلي فهو جوهر الصراع في المنطقة لا بل في العالم ،وللاسف هذا صراع خطير على ايدولوجية دينية وليست سياسية من قبل الجانب اليهودي الذي يصر على خلق النزاعات و محاربة الدين الاسلامي والمسيحي ، كون العقلية اليهودية تسير على اساس محاربة الاسلام والمسيحية وحتى لو تطرق الامر لهدم المسجد والكنسية وهذا بالنسبة لهم امر طبيعي، وان الخلاف مع اليهود ليس بجديد علينا.



سرايا - هل لديك استثمارات في هنغاريا ؟



نفاع - نعم... لدي استثمارات في هنغاريا ، حيث ان معظم عملي يتمحور مع الحكومة الهنغارية و انا معني بملف جذب الاستثمارات الى هنغاريا ، خصوصاً مع ازدياد حجم الطلب على الاستثمارات من قبل دول الخليج في هنغاريا ، وسأقوم خلال الفترة القادمة بعمل استثمارات في الاردن ، على الرغم من انني اؤمن هنالك خلل وضعف في البنية التحتية للسياحة في الاردن ، لكن يجب علينا دعمها وانا شخصيا مصر على ذلك.



سرايا - كيف يمكن تشجيع السياحة في الاردن و ما هي مشاكلها ؟



نفاع- يجب علينا البدء بالمناهج الاكاديمية للصفوف الاساسية في المدارس و تعليمهم اهمية السياحة و ماذا تعني لنا وما الذي تجنيه من دخل للاردن و الدور الاقتصادي الذي تلعبه السياحة ، بحيث يجب من الطبيعي ان يكون الناتج المحلي للاردن من السياحه حوالي 65% و هذا يتطلب جهداً كبيراً من حيث التركيز على اهمية تقوية السياحة وبنيتهاالتحتية اما في ما يخص عملية التسويق فعلينا تحديد الهدف من السياحة و والواجه التي نريد ان نستقطب منها السياح ، علماً بان الاردن عبارة عن متحف مفتوح لما فيه من اثار تاريخية عظيمه.


وبالحديث عن السياحة العالمية فإن 70% من السياحة في العالم هي سياحة ترفيهية و 30% من السياحة هي سياحه الدينية وعلاجية ومؤتمرات وغيرها ، إلا ان السياحة الترفيهية وللاسف غير موجودة بشكل قوي في الاردن لعدم وجود بنية تحتية سياحية ، وهنالك نقص حاد في الغرف الفندقية وباقي المنشآت الاخرى وعدم القدرة الاستيعابية لاستقبال عدد كبير من السياح و هذا مؤشر خطير ينذر بضعف السياحة في الاردن ، اذ يجب على الفور البدء بتوسعة البنية التحتية السياحية وهي مسؤولية البرلمان و الحكومة واللجان المختصه بذلك لخلق تشريعات تتناسب مع جذب الاستثمار وغير طاردة لة ، و يجب ان تكون السياحة هي العصب الاساسي والمحرك الرئيسي للاقتصاد الوطني والأكثر تأثيرا في الناتج المحلي الاردني ، والعمل على تقوية السياحة وان يكون لدينا سياحة مستدامة حتى نصل للعالمية .



سرايا - ما رأيك بموقع المغطس و لماذا لا يوجد فيه فنادق و خدمات عالية الجودة؟

نفاع - اعتقد جازما بان الخدمات في المغطس لم ترتقي للعالمية المنشودة قلة الفنادق والمنشات السياحية من جهة وعملية التسويق والدور الاكبر يقع على هيئة تنشيط السياحة لتحسين خدمات موقع المغطس والترويج له بشتى الطرق في الدول الاوروبية ، وبالاساس ان المنج السياحي الاردني مفقود في الاسواق العالمية التي يبحث عنها السائح وبذلك يسافر الى واجهة اخرى ، ويجب ان تكون وزارة السياحة والاثار وزارة ليست خدماتية او ارضائية بل سيادية ، و يجب رفع كفاءة الخدمات بموقع المغطس لأنه امنية كل مسيحي بالعالم بأن يزوره ويتعرف اليه لان المسيح عليه السلام تم تعميده فيه .



سرايا - هل تعتقد بان انشاء الكازينوهات يروج للسياحه في الاردن؟

نفاع - نحن كأردنيين نرفض ادخال او انشاء الكازينوهات ونعتقد بانها لا تدخل في مجال تقوية السياحة و ان هذه الفكرة غير صالحة و بعيدة عن الهدف الاساسي لجذب السياح الاجانب الكازينو عبارة عن منشأة سياحية وليس أساس في السياحة علينا التركيز اولا في الأساس الا وهو التعليم المنهاج الأكاديمي وجذب استثمارات كبيرة لقطاع السياحة والترويج او التسويق والباقي عبارة عن ملحق ، واجزم بان اهم خطوة لجذب السياح من الخارج هي عبر الطائرات العارضة والعروض المقدمة للسياح و تقليل التكلفة عليهم لكي يستطيعوا الحضور الى الاردن وتصبح وجهتهم السياحية الاولى دوماً فانا ومنذ 20 عاماً ما زلت اطالب بتوسعة البنية التحتية السياحية كونها لم ترتقي الى الوضع السياحي العالمي الذي يبحث عنه اي سائح ، و يجب ان يكون لدينا فكر ووعي كبيرين لنصبح دول منتجة و نبعد عنا شبح الدول المستهلكة ، وان نكون مستقلين بسياحتنا عن غيرنا و لن نقبل بأن نكون مرتبطين بسياحة دول الجوار لان لدينا ارث سياحي اكبر مما لدى الاخرون فنحن الأساس .



سرايا - هل تفكر بالانخراط بالعمل البرلماني او الترشح للانتخابات ، و ما اهمية العمل السياسي بالنسبة لك؟



نفاع - لا لم أفكر يوما بالترشح للانتخابات النيابية ، و لا اعلم ماذا سيجول بخاطري في المستقبل ، لكن العمل السياسي هو جزء من حياتي و يعيش معي كل يوم ، وقد حضرت الى الاردن لكي اشارك في التصويت واحضر العملية الانتخابية ، التي هي حق وواجب كل مواطن اردني لاختيار الافضل ممن يمثلهم وكما قلت لك فقد حضرت الى الاردن للمشاركة بالانتخابات ، و أحث كل مواطن اردني ان يذهب لصناديق الاقتراع و التصويت لاختيار من يمثله ، وانا لدي قناعة تامة بالمشاركة بالانتخابات ايماناً بحديث جلالة الملك لأهمية هذه الانتخابات كونها جزء من العملية الديمقراطية وجزء هام من عملية الإصلاح .



ووجه نفاع في نهاية حديثه كلمة شكر و عرفان لوكالة سرايا الاخبارية على هذا اللقاء ، متمنيا لها وللكادر القائم عليها مزيداً من التقدم و النجاح ، مشيرا الى انها من اهم الوكالات الاخبارية التي يتابعها الاردنيون وهي الوجهة الاعلامية الاهم للاردنيين المغتربين ، و ان سرايا جهة اعلامية مؤثرة وتتمتع بمصداقية عالية و مهنية و تنقل صوت المواطنين.

وشدد بدوره على اهمية السير على الخطى التي رسمها جلالة الملك عبدالله الثاني في حرية الاعلام و مجاراة التطورات و مواجهة التحديات في شتى المجالات.

السيرة الذاتية لقنصل زيد نفاع : الاسم : زيد ابراهيم نصار نفاع



الميلاد 18 نيسان 1966 عمان الأردن ، الجنسية : الأردنيه  ،الحياه العملية ...المدرسه الام جامعه بودابست للهندسه - جامعه ببتش ، المدرسه الام : مدرسه الاتين مارس -الجيش العربي الثقافه العسكرية كليه الشهيد فيصل الثاني ، المهنه : سياسي اقتصادي دبلوماسي.

ينتمى لأسرة أردنيه عريقة لها باع طويل في السياسة والاقتصاد والخدمه في القوات المسلحه والقطاع العام والدي كان ضابط في الجيش العربي و والدته نتتمي لعائلة سياسية ينتمون لعشيرة الدباينة .

- الحياه الاجتماعيه : متزوج واب لثلاثه أولاد 
- التعليم  : حاصل على شهادة البكالوريوس هندسة مكانيك عام 1989
حاصل على شهاده الماجستير في محركه الطاقه عام 1991 
الدكتوراة (السياسة الامنية في الشرق الاوسط )منذ عام 2014
الحياه الملية مالك لعدة شركات تعمل في قطاعات السياحة والتجاره والعقار 
- المناصب : القنصل الفخري للمملكة لدى هنغاريا منذ عام 2003
عميد السلك القنصلي منذ عام 2014 
اللغات العربيه الانجليزية الهنغارية

-الاوسمة : وسام الاستحقاق للدولة الهنغارية برتبه ضابط عام 2008 ، وسام استحقتق الشرق من الدرجه العليا صليب القائد مرصع بالنجمه عام 20132
الاهتمامات الاقتصادية تحديد المنطومة الاقتصادية للقطاع السياحي البنية التحية عبر جذب استثمارات للقطاع.

صور من جانب اللقاء :

 

 

 

 

 






* يمنع إعادة النشر دون إذن خطي مسبق من إدارة سرايا
طباعة
  • المشاهدات: 65509

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم