حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الأربعاء ,7 ديسمبر, 2022 م
طباعة
  • المشاهدات: 2499

المعاقلة : يرثي والده أحمد حمود المعيقلي البلوي

المعاقلة : يرثي والده أحمد حمود المعيقلي البلوي

المعاقلة : يرثي والده أحمد حمود المعيقلي البلوي

24-09-2022 12:07 PM

تعديل حجم الخط:

سرايا - والدي الغالي الوجيه أبو بسام رحمه الله احد رجالات القوات المسلحة الأردنيه -الحرس الملكي خدم بكل امانه واخلاص وشرف حيث بدأ حياته في القوات المسلحه الأردنية جندي شريف يعشق الوطن وترابه ومن ثم انتقل الى الخدمه في الدفاع المدني وانهى تقاعده من الدفاع المدني عاش والدي حياه بسيطه وكريمه وعفيفة وكان دوما موجها لنا بالخير والإحسان وكان يردد لنا مثل يا اولادي الي بضحك معك بضحك عليك واللي يبكيك هو اللي يفيدك رحمه الله كان كله حكم طيب النفس كريم معطاء مضياف حتى أطلق عليه لقب ابو ظبي حيث كان ايام عسكريته لباسه أنيق يعشق حياة البداوة وقائم على التواصل مع الأهل والأقارب في الأغوار الجنوبية ولا ينقطع وكان حبه للقهوة العربية الأصيله لا يوصف ورائحتها الزكية بالهيل التي لا تنقطع وهي عامره في بيتنا الى هذا اليوم وهي ملفى الغانمين والأجاويد رغم انه عمل كل الإمكانيات بعد الإنتهاء من شرف الخدمه العسكرية وبكل تواصل بالزراعه لإيصالنا وتعب علينا وخرج اجيال والحمدلله عانا كثيرا في حياته حتى يخرجنا من حياة الفقر واليأس وحرص على تعليمنا رحمه الله نعم إنه والدي وبكل فخر على هذه التربية لأخوتي اسامه واسماعيل وابراهيم وسامر وصخر حفظهم الله حيث كان والدي عندما يأتي الضيف الى منزلنا لايدعه يغادر مصرا على نفسه لتقديم الواجب له حتى لو كان من أهل القريه عاش كريما ومات شريفا متواضعا يحترم الصغير قبل الكبير وصاحب نخوه وفزعه للقاصي والداني ولم يرى في نفسه كبرياء وظغينة على أحد ولم يبحث عن شهره وتلميع ويؤثر على نفسه في السؤال ارسلو لفلان فإنه محتاج رغم قساوة الظروف وكان همه الرفق بالأيتام رحمه الله وغفر له وجعل مثواه الجنه مع الصالحين وحسن أولئك رفيقا
بقلم
بسام احمد المعاقلة


لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 2499
 
1 -
ترحب "سرايا" بتعليقاتكم الإيجابية في هذه الزاوية ، ونتمنى أن تبتعد تعليقاتكم الكريمة عن الشخصنة لتحقيق الهدف منها وهو التفاعل الهادف مع ما يتم نشره في زاويتكم هذه.
24-09-2022 12:07 PM

سرايا

لا يوجد تعليقات
الاسم : *
البريد الالكتروني :
التعليق : *
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضا

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم