حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الأربعاء ,30 نوفمبر, 2022 م
طباعة
  • المشاهدات: 12485

بايدن يحسم الأمر: لن أزور أوكرانيا بجولتي الأوروبية

بايدن يحسم الأمر: لن أزور أوكرانيا بجولتي الأوروبية

بايدن يحسم الأمر: لن أزور أوكرانيا بجولتي الأوروبية

20-06-2022 10:04 PM

تعديل حجم الخط:

سرايا - أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن، الإثنين، أنه لن يزور أوكرانيا على الأرجح خلال رحلته إلى أوروبا الأسبوع الجاري.

ورد بايدن عندما سئل في البداية عما إذا كان يعتزم زيارة أوكرانيا؟، قائلا: "يعتمد ذلك على اعتبارات مختلفة"، لكنه قال بعد تحدثه إلى الصحفيين الذين ضغطوا عليه بشأن هذا الاحتمال أثناء تجوله على الشاطئ خلال عطلة نهاية أسبوع طويلة "خلال هذه الرحلة، الأمر ليس مرجحا".

ومنذ أيار الماضي، حسمت واشنطن ما يتعلق بزيارة الرئيس بايدن إلى أوكرانيا، مؤكدة أنه لا تخطيط لذلك خلال المرحلة الراهنة.

وقال البيت الأبيض في بيان حينها، إن بايدن يرغب في زيارة أوكرانيا لكن لا توجد خطط لذلك حاليا.

يأتي ذلك فيما أعلن الجيش الأوكراني، الإثنين، تدمير مستودعا للغذاء في ميناء أوديسا المطل على البحر الأسود، في هجوم صاروخي روسي، لكن لم يسقط أي قتلى مدنيين.

وقالت قيادة عمليات الجنوب إن القوات الروسية أطلقت 14 صاروخا على جنوب أوكرانيا خلال ثلاث ساعات "غضبا من نجاحات قواتنا"، فيما لم يرد تعليق فوري من الجيش الروسي على هذه التقارير.

على الجانب الأخر، قال رئيس شبه جزيرة القرم المعين من قبل روسيا إن القوات الأوكرانية هاجمت منصات تنقيب تملكها شركة للنفط والغاز في شبه الجزيرة،التي ضمتها روسيا عام 2014، في البحر الأسود قبالة الساحل الجنوبي لأوكرانيا.

وأضاف في منشور على تطبيق "تلجرام" إن ثلاثة أشخاص أصيبوا وإن البحث جار عن سبعة عمال.

وقالت وكالة ريا نوفوستي للأنباء إن منصات التنقيب تقع على مسافة 71 كيلومترا من أوديسا، فيما لم تتمكن رويترز حتى الآن من التحقق من التقارير التي تتناول الهجوم.

وأشارت مصادر موالية لروسيا إلى أن عمليات الإنقاذ تجري الآن بعد قيام قوات الدفاع الساحلي في أوكرانيا بشن هجوم صاروخي على منصات عائمة لإنتاج الغاز في البحر الأسود.

وتقع المنصات على بعد نحو 100 كيلومتر من ساحل مقاطعة أوديسا و150 كيلومترا من شبه جزيرة القرم في البحر الأسود. ومع ضم روسيا لشبه جزيرة القرم، سيطر الجيش الروسي على المنشآت في مارس/آذار 2014.

في الوقت نفسه وفي ظل تنامي المخاوف من أن حصار موسكو للبحر الأسود قد يؤدي إلى حدوث نقص عالمي للحبوب، فتحت بولندا خمس نقاط تفتيش إضافية للشاحنات عند نقطة عبور حدودية مع أوكرانيا.

وقال مايكل دورسيك مدير مكتب رئيس الوزراء البولندي عند نقطة عبور مورسوفا - كراكوفيتش إن وارسو تأمل أن تقضي هذه الخطوة على التكدس والحد من أوقات الانتظار،وبالتالي يمكن تصدير المزيد من كميات الحبوب من أوكرانيا.

من جهته قال وزير البنية التحتية الأوكراني أولكسندر كوبراكوف إن الخطوة من شأنها أيضا أن تخدم الأمن الغذائي العالمي.

وكشف الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، الإثنين، إن "مفاوضات صعبة" تجري راهنا لرفع الحصار الروسي في البحر الأسود عن الموانئ الأوكرانية حيث يتعذر تصدير ملايين الأطنان من الحبوب نحو أفريقيا.

وقال زيلينسكي، في خطاب عبر الفيديو توجه فيه إلى أعضاء الاتحاد الإفريقي إن "أفريقيا هي رهينة أولئك الذين شنوا الحرب على دولتنا".

وتابع الرئيس الأوكراني "ليس هناك تقدم حتى الآن"، معتبرا أن "الأزمة الغذائية في العالم ستستمر ما دامت هذه الحرب الاستعمارية مستمرة".


لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 12485

إقرأ أيضا

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم