حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الأحد ,26 سبتمبر, 2021 م
طباعة
  • المشاهدات: 81067

بالفيديو و الصور .. الكشف عن أصل حكاية "الثأر" التي أودت بحياة قيادي حزب الله "علي شبلي" .. لقطات جديدة للحادثة

بالفيديو و الصور .. الكشف عن أصل حكاية "الثأر" التي أودت بحياة قيادي حزب الله "علي شبلي" .. لقطات جديدة للحادثة

بالفيديو و الصور  ..  الكشف عن أصل حكاية "الثأر" التي أودت بحياة قيادي حزب الله "علي شبلي"  ..  لقطات جديدة للحادثة

02-08-2021 10:48 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

أظهر مقطع فيديو جديد مُسرب آخر لحظات سير مطلق النار إلى جانب قيادي حزب الله، علي شبلي قبل أن يطلق عليه النيران، فيما أظهرت مشاهد أخرى حالة الرعب التي سادت في المكان عقب إطلاق النار، وتظهر فيه محاولة إسعاف القتيل.

التفاصيل الجديدة التي تكشفت هي أن عملية اغتيال شبلي جاءت كرد فعل و كثأر دمٍ من شبلي، فبحسب موقع "جنوبية" اللبناني، فإنه في أغسطس/آب 2020، وعلى خلفية تعليق صور متعلقة بعاشوراء وبـ"حزب الله" في سنتر شبلي، الذي يملكه علي شبلي، حصل إشكال مع عشائر عرب خلدة تطور فيما بعد إلى إطلاق نار.

تسببت المواجهات بمقتل الطفل حسن زاهر غصن ابن الـ14 ربيعاً، وهو من عشائر عرب خلدة.

بعد مقتل الطفل حسن لم تنجح المحاولات الحثيثة لحل المشكلة، وطالبت العشائر بتسليم شبلي الى القضاء اللبناني، مهددين أنه في حال لم يتحقق ذلك فإنهم "سيأخذون حقهم بيدهم، والدم بالدم".

مصادر عشائرية تحدثت للموقع اللبناني بأن قرار "قتل شبلي والأخذ بالثأر منه متخذ منذ 7 أشهر، بعد فشل آخر وساطة قامت بها عشائر البقاع والهرمل مع عشائر خلدة، وقد اشترطت العشائر في خلدة أن يسلِّم حزب الله شبلي إلى القضاء اللبناني ليأخذ القضاء"، وهو ما لم يحدث.

أثارت حادثة الاغتيال هذه ردود أفعال واسعة بين لبنانيين على شبكات التواصل، وندد البعض باغتيال شبلي، فيما أشار آخرون إلى أن حزب الله مسؤول عما حدث بسبب حمايته له، بينما ذهب آخرون إلى التحذير من تصعيد جديد بعد الحادثة.










طباعة
  • المشاهدات: 81067

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم