حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الإثنين ,24 فبراير, 2020 م
طباعة
  • المشاهدات: 12349

يداك أوكتا وفوك نفخ

يداك أوكتا وفوك نفخ

يداك أوكتا وفوك نفخ

20-08-2019 10:15 AM

تعديل حجم الخط:

بقلم : عماد المرينه بني يونس

نعرض لكم اليوم المثل العربي الذي يتحدث لنا عن
#وقوع الرجل في سوء افعاله .
#وقصته أن رجلا نفخ قربة ماء وربطها ثم نزل بها يسبح في البحر وكانت القربة ضعيفة الوكاء(أي الرباط)،فتسرب هواؤها وأوشك الرجل أن يغرق، فاستغاث برجل كان واقفا على الشاطئ فأجابه الرجل :
#يداك #أوكتا #وفوك #نفخ ،يعني بذلك أنه هو الذي ربط ونفخ فلا يلومن إلا نفسه .

في شهر حزيران الماضي عندما خرج الشعب مطالباً بإقالة حكومة الملقي لما أحدثته من تخبطات إقتصادية كادت أن تودي بنا الى التهلكة لبى جلالته مطالب الشعب ، حيث أمر دولة هاني الملقي بتقديم استقالته ، وكلف من بعده وزير التربية والتعليم آنذاك الدكتور عمر الرزاز ليتسلم المهام ويخرج بنا إلى بر الأمان ، وطلب منه أن يشكل فريقه الوزاري بعناية ، ليتسنى له قيادة المرحلة بكل عزم وثبات ، وبعد مخاض زاد عن عشرة أيام خرج لنا بتشكيلته الوزارية الجديدة ، وعند سؤاله عن بعضهم ، رد علينا قائلا عبر تغريدة له على تويتر : إن ما نعانيه من مشكلات أهمها المشكلة الاقتصادية ، لذا كان عليّ أن أختار فريقي الاقتصادي بعناية للخروج من هذه الأزمة ، وأنا مسؤول أمام الله ، وأمام جلالة الملك ، وأمام الشعب إذ قصرت في ذلك.

وبذلك يكون دولته هو الذي نفخ وربط ونزل للبحر بمحظ إرادته ، ولكن إلا الآن ، لا نعلم إن كان سينجو للخروج بنا إلى بر الأمان ، أم أن ارتفاع الأمواج وشدة الرياح من حوله أقوى منه بكثير.

الأخبار المتداولة على المواقع الإخبارية والتي نراها بشكل شبه يومي تشير إلى ارتفاع حجم المديونية ، وضعف الحركة الشرائية ، وإغلاق بعض المحال التجارية بسبب تراكم الديون ، وهجرة بعض المستثمرين إلى دول أخرى ، ومحال تجارية برسم البيع ، وشيكات بنكية مختومة لعدم توفر رصيد ، وعقارات وأراضي تباع بالمزاد العلني بعد الحجز عليها ، وعلى الله الاتكال.

#ختاماً
نأمل من الإعلام الرسمي في المملكة الأردنية الهاشمية ، أن يتحفنا بما يجري في وطننا من ناحية اقتصادية لا أكثر ، وأن يضع لنا النقاط على الحروف ، ويبين لنا الأخبار الصحيحة من الزائفة ، وبخلاف ذلك ستبقى الأمور غامضة ، ما يولد الشك عند المستثمرين الجدد ، بأننا على وشك الغرق وهذا ما سيولد نتائج عكسية لديهم ، وذلك بعدم المغامرة التجارية في الأسواق الأردنية.
والله من وراء القصد

لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 12349

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم