حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الأحد ,26 مايو, 2019 م
طباعة
  • المشاهدات: 4382

يعقوب عودة: ذكرى النكبة تعني أن حق العودة ما زال قائمًا

يعقوب عودة: ذكرى النكبة تعني أن حق العودة ما زال قائمًا

يعقوب عودة: ذكرى النكبة تعني أن حق العودة ما زال قائمًا

16-05-2019 02:11 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا - قال رئيس هيئة الموروث الثقافي لقرية لفتا يعقوب عودة، إن ذكرى النكبة تعنى أن حق العودة ما زال قائما مهما طال الزمن.

وأشار يعقوب إلى أن العصابات الصهيونية حاولت الانتقام من أهل القرية، ونزلت تفتش في كل المنازل انتقاما من أهل لفتا ومقاومتهم، وما شكلوه من خطر على العصابات الصهيونية.

وأوضح أن تلك العصابات قامت بنسف العديد من البيوت، فلم يبق في لفتا سوى 70 بيت أو أقل قائما من إجمالي أكثر من 250 منزل.

وتابع الرجل: «هدموا الكثير من البيوت الشاهدة على النكبة، وأمر شارون بوضع مخطط لتحويل قرية لفتا لحي يهودي».

وحكى يعقوب عن أن لفتا تعد بوابة غربية للقدس، وضعتها العصابات الصهيونية على رأس جدول أعمالها حتى تسيطر على الحركة من القدس إلى يافا.

بدأت الأحداث بلفتا مبكرا بحسب رئيس هيئة الموروث الثقافي، عندما أطلقوا النار على عادل مخلوف عامل بمضخة لبنزين، وهاجموا مقهى صالح عيسى وقتلوا ستة وجرحوا سبعة، وقاموا بتلغيم 20 منزل.

وشكّلت نكبة فلسطين عام 1948 محطة فارقة في تاريخ الشعب الفلسطيني، إذ لا تزال معاناته مستمرة، رغم مرور إحدى وسبعين سنة عليها، في ظل استمرار سلطات الاحتلال في سياسة القمع والانتهاكات الممهنجة .

تلك الانتهاكات خلفت على مدار تلك السنوات نحو مئة ألف شهيد ومليون حالة اعتقال فضلا عن أكثر من ستة ملايين لاجئ يتوزعون في ثمانية وخمسين مخيما داخل وخارج فلسطين.

لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا







طباعة
  • المشاهدات: 4382

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم