حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الإثنين ,9 ديسمبر, 2019 م
طباعة
  • المشاهدات: 32487

غنيمات: حل مشكلة البطالة يحتاج سنوات طويلة

غنيمات: حل مشكلة البطالة يحتاج سنوات طويلة

غنيمات: حل مشكلة البطالة يحتاج سنوات طويلة

27-04-2019 06:20 PM

تعديل حجم الخط:

سرايا - قالت وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة جمانة غنيمات: إن الشباب محور أساس لعبور المئوية الثانية للدولة بخطى ثابتة، لذا هم يتصدرون أولويات الحكومة إيمانا بأنهم الحاضر والمستقبل، وجزء أصيل من المسيرة الديمقراطية وصنع القرار.

وأضافت خلال ندوة حوار الأجيال التي عقدها ملتقى بناة المستقبل بالتعاون مع منتدى الرواد الثقافي اليوم السبت أن الحكومة مدركة بضرورة العمل إلى جانب الشباب، ومنهمكة في دمجهم بالعملية التنموية، وصناعة المستقبل الذي يليق بهم ويلبي طموحاتهم، وأن يكونوا أداة رئيسة من أدوات الدفاع عن الوطن.

وأشارت غنيمات في الندوة التي أدارها رئيس ملتقى بناة المستقبل الإعلامي عصام الزواوي والمستشارة الثقافية لمنتدى الرواد الكبار سحر ملص بحضور رئيسة المنتدى هيفاء البشير، إلى أن الحكومة تعمل على معادلة جديدة لإيجاد الوظائف وفرص العمل للشباب، لذا ستوفر العام الحالي نحو 30 ألف فرصة عمل لهم ضمن إطار التشغيل الوطني، وستركز على جذب استثمارات جديدة لإيجاد فرص العمل وزيادة الصادرات.

وقالت "علينا أن نجتهد في تكريس المعادلة الجديدة لإدارة الاقتصاد عبر استقطاب الاستثمارات، وإن حل مشكلة البطالة التي وصلت نسبتها إلى 7ر18 بالمئة، يحتاج لسنوات طويلة، لذا فإن الحكومة وضعت خطتها الخمسية لهذه الغاية، مؤكدة أن الحكومة لا تبيع الأوهام بل ستعكس إنجازاتها الأرقام.

وعن خطة الحكومة للحماية الاجتماعية، قالت الوزيرة غنيمات: إن ملف الحماية الاجتماعية أولوية تعمل عليها الحكومة، ووضعت خطة تنفيذية لمشروع الحماية الاجتماعية؛ بهدف تعزيز فكرتها، وتحصين بعض الفئات الاجتماعية، وعكس فكرة العمل الجماعي التشاركي بين القطاعين العام والخاص ومؤسسات المجتمع المدني، مشيرة إلى أن المشروع يراعي حجم المشكلات الاقتصادية وأبعادها اجتماعيا.

وبينت أن الحكومة وضعت خطة خمسية للمشروع نظرا لحجم المشكلات الكبير، وتدني المستوى المعيشي، وذلك لمساعدة الفئات الأكثر تأثرا بالضغوطات الاقتصادية عبر وضع شبكة سياسة اجتماعية تعتمد على تكريس مبدأ الاعتماد على الذات، من خلال الربط بين تقديم المعونة شريطة خروج من يتلقى المعونة إلى سوق العمل.

وأشارت إلى أن الحكومة اتخذت اخيرا حزمة من الإجراءات للتخفيف عن المواطنين خلال شهر رمضان المبارك من خلال تأجيل أقساط القروض، وعدم رفع أسعار المياه والكهرباء، وتخفيض أسعار السلع، لافتا إلى أن أسعار السلع في شهر رمضان المقبل ستكون أقل من رمضان الماضي.

وشددت غنيمات على أن الحكومة تسعى لتقديم خطاب إعلامي واقعي ومقنع وشفاف للمواطنين كأداة من أدوات استعادة الثقة بالحكومة ما حدا بالحكومة إلى إطلاق المنصة الإلكترونية "حقك تعرف"، إلى جانب مكافحة الفساد وتطوير التشريعات الكفيلة بذلك تحصينا للمال العام، مؤكدة أن الحكومة لا ولن تبيع الأوهام بل ستعكس إنجازاتها الأرقام.

وفي معرض حديثها عن مشروع التربية الإعلامية، قالت الوزيرة غنيمات: إن الحكومة بصدد إطلاق الفريق الوطني للتربية الإعلامية الذي تشترك فيه وزارات ومؤسسات بهدف تعليم طلبة المدارس والجامعات جملة من المبادئ، أبرزها استغلال وسائل التواصل الاجتماعي للتنقيب عن المعلومات الصحيحة، وتدريبهم على كيفية مواجهة الأخبار المضللة والتصدي لها.

أما عن تجربة مجالس المحافظات (اللامركزية)، ومجالس البلديات، قالت: إننا بصدد إجراء حوارات معمقة حول مجالس البلديات، وتجربة اللامركزية بهدف تطويرهما وتجويدهما.

وحضر الندوة، عدد من الأكاديميين والإعلاميين، وأعضاء في ملتقى بناة المستقبل، ومنتدى الرواد الكبار.

لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 32487

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم