حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الأربعاء ,19 ديسمبر, 2018 م
طباعة
  • المشاهدات: 9161

م . سمير حباشنه يكتب: لماذا يترك الاردن وحيداً؟

م . سمير حباشنه يكتب: لماذا يترك الاردن وحيداً؟

م . سمير حباشنه يكتب: لماذا يترك الاردن وحيداً؟

05-10-2018 04:06 PM

تعديل حجم الخط:

بقلم : م. سمير الحباشنة
نسْعدُ بنبأ دعم الشقيقة البحرين،ب 10مليار دولار ،من الاشقاء في دول (الثروه) في الجسم العربي.وقبلها سَعدْنا بالدعم السخي والمتواصل،من تلك الدول، الى المحروسة مصر.لكننا نسأل الاشقاء بمحبه،،لماذا يشحُ الاشقاء عندما يتعلق الأمر بالاردن؟!! . هو دعم بالقطاره،بالرغم من أن دورنا المركزي ،الجيو أمني السياسي المركب في الحياة العربيه!!!.فهل علينا ان نُذكر الأشقاء، أن وجود الاردن كدوله ،يعفى دول الخليج وعلى رأسها السعوديه،ومنذ عام 48 وحتى الاَن،,من ان تكون دول مواجهه مع إسرائيل .وانها كانت مضطره،لو لم يتشكل ألاردن كدوله،لأن تبنى أقتصادها، كأقتصاد حرب،لا ..كااقتصاد تنمية وتطور، كما هو عليه الان.

وهل علينا ان نذكر ايضاً،بأن الاردن واجهزته الامنيه،يقف على أطول حدود مع الشقيقه السعوديه، ويقف حارساً اميناً ونزيهاً لها،يدرء عنها خطر الارهاب والسلاح والمخدرات وكل الممنوعات؟!.
تلكم حقائق لابد ان يعيها الجميع وخصوصاً،اشقاءنا في الخليج وعلى رأسها السعوديه، ولابد للاردن ان يُذكر بها،فلايجوز ان يُترك الاردن مع معاناة شعبه وحيداً،وأن يكون دعم الاشقاء متواضعاً،لايغني ولايسمن..ولايغطي حتى ولو جزء مما تنفقه الدوله من أكلاف ماليه لتبقى الحدود مع المملكة السعودية الشقيقه. اَمنه!!.
للاردن اوراقه،التي يجب عليه توظيفها،فهذا البلد ، كان ولازال وعلى الدوام، في الركب العربي،ومع خيارات الامه،في شتى المراحل والظروف.ويستحق من اشقاءه،مايتناسب مع مكانته ودوره في حماية ماتبقى من الامن العربي .اُسعدتم مساءً.

وزير الداخليه الاسبق م. سمير الحباشة






طباعة
  • المشاهدات: 9161

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم