حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الإثنين ,19 نوفمبر, 2018 م
طباعة
  • المشاهدات: 2441

مسيرة تجوب شوارع رام الله تطالب باسترداد جثامين الشهداء المحتجزة لدى الاحتلال

مسيرة تجوب شوارع رام الله تطالب باسترداد جثامين الشهداء المحتجزة لدى الاحتلال

مسيرة تجوب شوارع رام الله تطالب باسترداد جثامين الشهداء المحتجزة لدى الاحتلال

29-08-2018 05:19 PM

تعديل حجم الخط:

سرايا - طالبت الحملة الوطنية لاسترداد جثامين الشهداء بالإفراج عن كافة الشهداء التي تحجز سلطات الاحتلال الإسرائيلي جثامينهم بطريقة غير قانونية، مواصلة كافة الجهود الوطنية والأممية الدولية، من أجل استرداد جثامين الشهداء ودفنهم بطريقة تليق بتضحياتهم وبمشاركة ذويهم. بالإضافة الى الكشف عن مصير المفقودين، داعية الكل الفلسطيني إلى التوحد من أجل تحقيق هذه المطالب.

وأكدت الحملة خلال مسيرة حاشدة انطلقت من أمام قبر الرئيس الراحل ياسر عرفات بمقر المقاطعة وسط مدنية رام الله، على أن احتجاز جثامين الشهداء في مقابر الأرقام يعد انتهاكا فاضحا لكافة المواثيق والأعراف الدولية.

وقد انطلقت المسيرة التي شارك فيها العشرات من المواطنين وأهالي الشهداء المحتجزين لدى الاحتلال، من أمام ضريح الرئيس الراحل ياسر عرفات بمقر المقاطعة، رفعوا خلالها الأعلام الفلسطينية وصور الشهداء المحتجزين، وطالبوا بالضغط لاسترداد كافة الجثامين المحتجزة والكشف عن المفقودين.

وقال الناطق باسم حملة استرداد الجثامين سالم خله: إن الاحتلال يحتجز في الثلاجات 28 جثمانا، ويحتجز في مقابر الأرقام 253 جثمانا، فيما لا يزال 68 مفقودا لا تعرف مصادرهم، بينما تم تحرير 131 جثمانا.

وناشد خلة، كافة المستويات الوطنية الرئاسة والحكومة والمجلسين الوطني والتشريعي وكافة المستويات بالعمل السياسي والفصائلي، على دعم جهود أهالي الشهداء والوقوف معهم في كافة الميادين خاصة في المحافل الدولية وابراز قضيتهم بشكل كبير أمام مؤسسات المجتمع الدولي باعتبارها قضية إنسانية وأخلاقية تستوجب العمل على إنهائها بشكل فوري وإدانة الاحتلال على هذه الممارسات التي تعد ضمن سياسة العقاب الجماعي والابتزاز.







طباعة
  • المشاهدات: 2441

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم