حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
انت الزائر رقم: 8418108 الثلاثاء ,25 سبتمبر, 2018 م يوجد الآن عدد (4912) زائر
طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 4194

فيسبوك تحظر المحتوى الذي يعرض الأشخاص لمخاطر مالية

فيسبوك تحظر المحتوى الذي يعرض الأشخاص لمخاطر مالية

فيسبوك تحظر المحتوى الذي يعرض الأشخاص لمخاطر مالية

11-08-2018 09:16 PM

تعديل حجم الخط:

سرايا - أوضحت شركة فيسبوك أن سياساتها سوف تحظر المحتوى الذي قد يعرض الأشخاص للخطر المالي، بحيث لن تقتصر عمليات الإزالة على المنشورات التي تحرض على العنف والتهديد الكلامي والكراهية، بل أيضًا على المنشورات التي تعرض شخص ما للخطر ماليًا، وليس جسديًا فقط، وتطال عمليات الحظر المنشورات التي تحاول خداع الناس للحصول على أموال والمنشورات التي تحاول تحقيق الربح على حساب شخص آخر.

وتأتي هذه الخطوة بعد قيام المنصة بتوضيح موقفها من الأخبار المزورة قائلة: “إذا كان المنشور دقيقًا أم لا، فإن هذا الأمر في حد ذاته ليس سببًا لحظره”، حيث تتجه المنصة إلى تقليل تقييم المشاركات التي يتم وضع علامة عليها من قبل المدققين لتقليل ظهورها ضمن خلاصة الأخبار بدلًا من حظرها لعدم كونها دقيقة أو صحيحة.

وأوضح ريتشارد ألين Richard Allan، نائب رئيس الشركة للسياسة في بيان: “إن كل سياسة لدينا ترتكز على ثلاثة مبادئ أساسية هي إعطاء الناس صوتًا والحفاظ على سلامة الناس والتعامل مع الناس بشكل منصف، والإحباطات التي نسمعها خارجيًا وداخليًا عن سياستنا تأتي بسبب العلاقة بين هذه المبادئ الثلاثة، ونحن لا نسمح، على سبيل المثال، بظهور محتوى يمكن أن يعرض الناس جسديًا أو ماديًا للخطر، أو يخيف الناس من خلال اللغة المستخدمة، أو يهدف إلى تحقيق الربح من خلال خداع الأشخاص باستخدام فيسبوك”.

اقرأ أيضاً : فيسبوك تحظر المحتوى الذي يعرض الأشخاص لمخاطر مالية

وأضاف ريتشارد أن فيسبوك ليست حكومة بل هي منصة لمختلف الأصوات في جميع أنحاء العالم، بحيث أنها تساعد على نشر المحتوى لمختلف مستخدمي المنصة البالغ عددهم 2 مليار شخص، وأنها تقوم بذلك الأمر بطريقة تعطي من خلالها أقصى نطاق ممكن لحرية التعبير، لكن هناك استثناءات.

وتظهر عمليات البحث على الويب أن هذه هي المرة الأولى التي تستخدم فيها فيسبوك تلك اللغة بخصوص محاولات الخداع المالية، حيث أصبحت سياسة المنصة تحظر التهديدات المالية الموجهة ضد المستخدمين، كما توفر هذه السياسة للمنصة مجالًا كبيرًا لمحاربة مرسلي الرسائل غير المرغوب فيها والمخادعين والأشخاص الذين ينشرون معلومات كاذبة ومضللة حول المنتجات.

ويدور السؤال حول كيفية تطبيق فيسبوك لهذه القواعد الجديدة، إذ إن معظم الإعلانات مصممة لخداع الناس لكي تحصل الشركات على ربح، ويبدو أن فيسبوك قد تلجأ إلى حظر المحتوى الذي يخالف سياساتها بشكل واضح مثل الإعلانات التي تنشرها بعض الشركات وتتضمن تأكيدات خيالية حول كيفية مساعدة منتجها للناس مع مبالغتها بشكل كبير في جودة وقيمة المنتج، مما يشكل خداعًا للناس، وتهديدًا ماليًا.






طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 4194

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم