حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الخميس ,13 ديسمبر, 2018 م
طباعة
  • المشاهدات: 5092

المواطن وقضايا جمركية

المواطن وقضايا جمركية

المواطن وقضايا جمركية

01-08-2018 03:46 PM

تعديل حجم الخط:

بقلم : محمد الهياجنه
في الوقت الذي بداء بلعبة الدخان واحلام والطائرة وفلان غادر وفلان وين وأسماء وهمية والاعلام بلاش يعزف على تعميم قضايا لا أساس له بالوجود يعني قضايا وهمية والهدف أشغال أكبر عدد ممكن من الناس بقضايا جانبية لتمرير حسابات دون مطبات وعلى سبيل المثال ارتفاع أسعار. الدخان بمعدل دينارين على كروز الدخان مهرب أو مقلد هو مصنع ب بربوع الوطن ومن سنين ماشي الأمور بدون صناعة أحداث وضجة إعلامية لم تتعد حدودك بنهي وجودك....

حقيقة أصبحت لعبة مافيات القرارات مكشوفة وزيرة الطاقة تتحدث عن ارتفاع المحروقات وهيك بكون الارتفاع مزدوج على فاتورة الكهرباء والنتيجة سكين بصدر المواطن دون أن يلمس رغبة لتغير في قضايا أساسية التعينات وقضايا الجمارك الوهمية على المافيات وملاحقة من يبحث عن لقمة خبز بكافة الوسائل لبقاء الطابق مستور واي ستر والكل اليوم على ابواب أهل الخير لطلب مساعدة أو طرد أو وجبة
وشلة الفيس مشغولة بتنزيل أخبار لإشعال الأغلبية بقضايا هامشية لتمرير حزمة من الإجراءات التي تهدف لمزيد من الابتزاز وبقاء لقمة المواطن بين منافق وشفيط وقانون مطاط بحق أرزاق من هم على بسطة أو محل للعيش بعيد عن نماريد المال والتحايل عبر منافذ ميسرة بغطاء أصبح مشفرة لهم.والمحزن أن لعبة الأخبار تهدف أشغال رئيس الحكومة عن محاربة الفساد والفاسدين بقضايا لا تستدعي مثل هيك ضجة حتى الدخان ممكن تعزيز المخالفات بمال للخزينة وحماية خزينة الدولة من نماريد العصر بليط أو ارجيلة تقليد ماركة عالمية لسلعة وخاصة الدخان والمأكولات والملابس وكافة السلع الاستهلاكية اليومية بدون مواصفات والمتابعة لحوادث السير وقطع المركبات المقلدة بالصين رغم مواقف ألمواصفات عبور السلع الغير مطابقة بدون تفتيش وهي تخرج ببيانات وهمية من العقبة.. وتصل مستودعات بسلام مقابل اتفاق مع شلة التخريج والتلاعب برصيد الأوراق بشكل سهل مش بحاجة لفزعة..لمواجهة مافيات لعبة الأسعار والتهريب وكيفية تخريج القضايا الجمركية حسب مفاتيح التي تتحكم بتفسير القانون وعلى سبيل العلم والظلم الجمركي قضية سيارة خرجت ببيان جمركي ترانزيت ورفقة جمركية عام 94 وصدر حكم المحكمة بحق صاحب السيارة بعد سحب السيارة تحت تهديد السلاح من الرقيب الجمركي
مدعي الجمارك إخراج شركة التخليص من المسؤولية والرقيب الجمركي عقوبة من المدير العام والمحكمة حكمة باسم جلال الملك بحق من السارق ورعم الحكم الجمارك ترفض تسديد البيان لشركة التخليص بحاجة صاحب السيارة الأردني لم يسدد ما علية تصور بعد حكم محكمة لا تزال القضية معلقة وبقولك محاربة الفساد والفاسدين كيف ومتى
والحيتان فوق القانون..
حمى الله مملكتنا وقيادتنا






طباعة
  • المشاهدات: 5092

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم