حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
انت الزائر رقم: 8418108 السبت ,18 أغسطس, 2018 م يوجد الآن عدد (4930) زائر
طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 3693

اين الملك ؟ في سوداء العين ..

اين الملك ؟ في سوداء العين ..

اين الملك ؟ في سوداء العين  ..

01-08-2018 02:47 PM

تعديل حجم الخط:

بقلم : محمد المجالي
الحمد لله الذي انعم على هذا البلد بقيادة حكيمة , وبملك يعتبر من القادة القلائل الذي ينعقد الاجماع على ريادتهم وصاحب رؤية ثاقبة , ورمزا ً للحكمة والاتزان والانسانية , ويحمل في قلبه هموم الوطن والمواطن , ويسعى بشكل ٍ دؤوب ومتواصل لتأمين العيش الكريم لكل ابناء الوطن ويؤكد ذلك مرارا ً وتكرارا ً من خلال كتب التكليف للحكومات المتعاقبة , وخطبه خلال افتتاح دورات مجلس الامة .

جلالة الملك يعتبر من القادة المميزين والقلائل الذي يعمل من اجل سعادة ابناء شعبه وتربطه بهم علاقات وديدة وحميمة قل ّ مثيلها بين قادة العالم ودليل ذلك الزيارات الرسمية والخاصة التي يقوم بها بين الفينة والاخرى للعشائر والمحافظات وللعائلات الموعوزة وهذا دليل واضح واكيد على انسانية جلالته , وقلبه الكبير الذي يتسع للجميع دون ان يحمل حقدا ً او ضغينة على احد بالرغم من كل ما نسمعه هذه الايام من مهاترات وتطاول من قبل بعض الابواق واصحاب الاجندة الخارجية .

بكل اسف في الاسابيع الاخيرة تابعنا وقرأنا العديد من القصص على شبكة التواصل الاجتماعي وفي الشارع الاردني فهي تجاوزات للخطوط الحمراء فجلالة الملك رأس النظام والعائلة المالكة خط احمر لم ولن نسمح لأصحاب الفتنة والفاسدين والخونة والمرتزقة وممن باعوا انفسهم للأجهزة الامنية الخارجية الذين لا يعرفون من الاردن سوى مصالحهم ومنافعهم وحساباتهم البنكية , فها هم اليوم يستغلون طيبة المواطن والشعب الاردني في ذر سمومهم وحقدهم وكرههم لهذا البلد والنظام الهاشمي , في التطاول وبث الدعايات المغرضة والهادمة , هافين زعزعة امننا الوطني ولحمتنا الاجتماعية والوطنية , التي كانت ولا تزال صمام امن وامان لهذا الحمى الهاشمي .

نقول لكل الطغاة والفاسدين من اتباع بني صهيون وكوهين ردا ً على أسالتهم المتكررة . أين الملك ؟ فالملك في سوداء العين وفي الشريان التاجي والابهري لقلب كل مواطن اردني , ولكل اشراف امتنا العربية , فلن نسمح لأحد أن يتجاوز في طرحه لمثل هذا السؤال المسموم والمشبوه من قبل عصابات تجاوزت حدودها , اشبه بالفئران حينما تخرج من جحورها معتمدين على الدعاية الصهيونية التي عملت وتعمل دوما ً على استهداف هذا الوطن الصامد امام كل المؤامرات .
نحن في الاردن يجب ان نرفع رؤوسنا عاليا ً ونفاخر العالم , بجلالة الملك الذي استطاع بحكمته وحنكته وبصيرته , ان يجبنا حالة الدمار والقتل والتهجير والتشرد , التي لحقت بمعظم الدول العربية نتيجة لما يسمى بالربيع العربي وحول ربيعنا في الاردن الى ربيع مزهر في العديد من الانجازات والاصلاحات , وجعل هذا البلد أن يكون ملاذا ً لكل الهاربين من اوطانهم , باحثين عن الامن والامان ,فالأردن وقيادته الحكيمة كانت ولا تزال محط اعجاب كل العرب والعالم , بالغم من كل الامكانيات والموارد الصعبة التي يمر بها , فهذا يكفينا الفخر والاعتزاز بربان وقائد السفينة التي ارساها على شاطئ الامن والامان , رغم كل الامواج المتلاطمة التي عصفت بالمنطقة جمعاء .
فليعلم كل الاردنيين امام هجمة صهيونية ومؤامرة كبيرة تنفذ بطريقة دقيقة , مستغلة طيبة ابناء هذا الشعب , الذي كان ولا زال يشكل مع قيادته وجيشه صمام الامان ليفتدي كل ٌ منهما الاخر , والاحداث التي تعرض لها هذا البلد خلال السنوات الاخيرة تثبت ذلك .
اننا مطالبين اليوم , فمنذ هذه اللحظة , التنبه والحذر والصحوة لنكون الصخرة المنيعة التي يتحطم عليها كل المؤامرات والدسائس المحاكة ضد وطننا العزيز , ونتوقف عن تريد الاشاعة مهما كانت وتجديد العهد والولاء والبيعة للوطن والقيادة , لنكون كما كان عليه الاباء والاجداد الذين قدموا الغالي والرخيص من اجل الوطن والقيادة لنتمكن معا ً من الوصول للوطن الى شاطئ الامن والامان , وعلينا ان نعي تماما ً في هذه الظروف الدقيقة والصعبة التي تمر بها المنطقة بشكل ٍ عام بأن الاردن بعين العاصفة ومستهدف من قبل القريب قبل البعيد ومن صهاينة العصر نتيجة لمواقفه الثابتة لكل ما يتردد عن صفقة القرن وتصفية للقضية الفلسطينية وتمزيق الامة العربية جمعاء ,فالأيام القادمة ستظهر للأردنيين جميعا ما يحاك ضد وطنهم من مشاريع للتسوية وتظهر من خلالها خطوات الاستهداف لهذا الوطن وقيادته .
حمى الله الوطن وحمى قيادته وشعبه الوفي.






طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 3693
 
1 -
ترحب "سرايا" بتعليقاتكم الإيجابية في هذه الزاوية ، ونتمنى أن تبتعد تعليقاتكم الكريمة عن الشخصنة لتحقيق الهدف منها وهو التفاعل الهادف مع ما يتم نشره في زاويتكم هذه.
01-08-2018 02:47 PM

سرايا

لا يوجد تعليقات
الاسم : *
البريد الالكتروني :
التعليق : *
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم