حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
انت الزائر رقم: 8418108 الإثنين ,21 مايو, 2018 م يوجد الآن عدد (4937) زائر
طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 4576

اقبل شيبته

اقبل شيبته

اقبل شيبته

01-05-2018 09:54 AM

تعديل حجم الخط:

بقلم : غزال عثمان النزلي
ذلك الانسان الذي انحني له احتراما واكبارا هو الذي اقبل شيبه بحب وعشق هذا الشيب الذي كان اسودا وبدأ ينير راسه رويدا رويدا حتى كبر واصبح ناصع البياض كالثلج عنما انظر اليه اغوص في عالم التسعين عاما كيف قضاها وكيف كافح بها وكيف تصارع مع امواجها بحلوها ومرها .
ذلك الشيب هو شيب والدي احسن الله خاتمته هذا هو الذي صنع منا رجالا تعب علينا وسهر وكان يكسر كل الحواجز لنكون سعداء ونعيش برغد ونكون متعلمين ابي والدي صديقي علمنا الثقافة بالعلم وبالحياة .
كان بيته مفتوحا عامرا للجميع يحب الضيف لا يمل ولا يكل انه والدي عثمان غزال النزلي الذي افتخر به امام جميع العالم* كلمة الاب هي كلمة كبيرة لا تشرح بكل ما تحمله اللغة من كلمات وحروف* الاب مشاعر واحاسيس متجددة خالية من الكذب والانانية والمصالح * الاب الوحيد الذي يعطي دون تفكير .
نحن لا نعرف قيمة الانسان الا حين نفقده * عندما ناكل نعرف قيمة الملح عندما نفقده * ولكن لا نعرف قيمة الاب الا عندما نفقده' كلمة الاب لا يوجد ارقى منها الاب هو الذي يسعد بالعطاء مع ابنائه *
كم كان يدهشني شموخك ياوالدي الحبيب وانت تقف كالجبل امام المصاعب جعت وبردت لندفأ و جعت لاطعامنا لكن هذا الجبل كان يضعف وينحني امام ابنائه لاعطائهم الحب والحنان 8*حبر قلمي ياوالدي لا يستطيع التعبير عن مشاعره نحوك اكبر من اسطرها على الورق * انت اسم محفور في القلب انا دائما اعتبرك استاذي في الحياة ...علمتني الكثير ولكن لا بد من التغير لان الحياة الجديد هي هكذا لأنهاا الان انتقلت فيها ..النفاق والكراهية والحقد والحسد .. لكن مازال الذي زرعته في قلبي كما هو منقوش لا يخرج.. حب الناس حب الجيران حب الدنيا وكنت مهما حملت من هموم لا يشعر بك الاخرون هذه هي الرجولة وهذه هي الابوة ولكنني لا املك الا الدعاء الا الله ان يحفظك ويرعاك اللهم امين .







طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 4576

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم