حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الأحد ,16 ديسمبر, 2018 م
طباعة
  • المشاهدات: 14420

شرطة كندا توضح سبب كتابة كلمة بوليس بالعربية على سيارات الشرطة لديها

شرطة كندا توضح سبب كتابة كلمة بوليس بالعربية على سيارات الشرطة لديها

شرطة كندا توضح سبب كتابة كلمة بوليس بالعربية على سيارات الشرطة لديها

08-03-2018 09:10 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا - انتشرت كلمة “بوليس” على سيارات شرطة أونتاريو وذلك في المناطق المكتظة بالعرب في كندا، وهي خطوة رآها الكنديون مثالاً على المحسوبية للمسلمين والتنافي مع القيم الكندية الفرنسية.

اللغة الرسمية للكنديين هي الإنجليزية والفرنسية، وباتت العربية يوماً بعد يوم بمثابة لغة أساسية في البلاد وبذلك يرى السكان المحليون بأنها قد تصبح لغة أساسية تستبدل الفرنسية وهي خطوة غير مقبولة ومهينة للكنديين حسب وصف بعضهم، خاصة وأن كلمة بوليس كمثال مكتوبة فوق العلم الكندي.

عندما اتصل أحد المواطنون بشرطة مدينة لندن في ولاية أونتاريو، وسأل عن سبب هذا التصرف فقد كانت الإجابة بأنه ليشعر العرب بقبول في المجتمع، وهو ما أغضب المواطن ليرد بأن 30% من سكان مقاطعة كولومبيا البريطانية صينيون، ومع ذلك لا توجد كتابة على سيارات الشرطة بالصينية.

يدعو بعض الكنديون ما يجري بـ “الأسلمة الكندية”، وأنه لا يمكن استمرار هكذا تصرفات بالمجتمع الكندي والتي هدفها الحفاظ على الأقلية، وأنه على من يأتي إلى البلاد عليه تعلم لغتهم وقوانينهم وإن لم تعجبه فيعود من حيث أتى قبل أن تضيع هويتهم تماماً.

لكن كل ذلك ليس صحيحاً البتة، ففي كندا الشرطة يُكتب اسمها على سياراتها بالإسبانية والفيتنامية والفارسية والبولندية، وهو ما أفاد به المواطنون الكنديون في ردّهم على هذه الإدعاءات عبر الإنترنت، مع التأكيد على أن هكذا مبالغات غير مقبولة وسط المجتمع الذي لطالما حافظ على الودّ والمحبة مع جميع المغتربين.






طباعة
  • المشاهدات: 14420

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم