حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
انت الزائر رقم: 8418108 الخميس ,24 مايو, 2018 م يوجد الآن عدد (4883) زائر
طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 12833

تحكيم العقل يا اردنيين

تحكيم العقل يا اردنيين

تحكيم العقل يا اردنيين

12-02-2018 08:55 AM

تعديل حجم الخط:

بقلم : سودان عبدالله الزوايده
الأرض والعرض والشعب والقيادة ..تمتد لهم أيدي خبيثة يا أردنيين ...متى كنا أغنياء يوما حتى نفاجأ بما نحن فيه من ضنك ..عاش أجدادنا في ضنك يفوق ما عشناه ولم يقولوا( اااخ )بل بنوا الاردن مع القيادة رغم أنوف العالم ...وبنوا الاردن في زمن كان غيرنا يستجدي لقمة العيش من عندنا ..بنوا الاردن وغيرنا كان يأكل الميتة ويستجدي حمل القمح منا ويغني (يا ويلنا بعد الكرك وين نعتاش والحظ الأقشر لزنا عالطفيله) ..لنحكم العقل بما جرى ويجري ..هل البديل افضل ..الجواب اكيد لا ..لان السؤال تمت الإجابة عليه من غيرنا الا نتعظ ..ان ما يحدث ليس الا فصل من فصول السيناريو الذي بدأ عند غيرنا ..ومن يقدم النصائح للبعض والله لا يريد لنا ولا للأردن الخير ...(إنما هي كلمة حق يراد بها باطل)..(تجوع الحرة ولا تأكل بثدييها)..وانا اقول يجوع الاردني ولا ييستجدي من كان يستجديه ...ولنسأل انفسنا اذا كان ذو القربى يهمهم امرنا لماذا لم يمدوا يد العون لنا.. ولكن ورى الاكمة ما وراءها ..فلنعود لرشدنا ونحافظ على وطن بناه الاباء والاجداد بجوعهم وتعبهم ودمهم وعرقهم ونكون خير خلف لخير سلف ..اما الفساد والفاسدين وتخبط سياسات الحكومات فهذا حمل ووزر نحمله لهم ولمجلس النواب الذي يجب ان يتحرك ويحاسب فهو ممثل الشعب ويجب ان يرفع صوته على الحكومة وان ينوب عن الشعب امام الحكومة ولا يكون في موقع المتفرج على الاحتجاجات ..وان ينقلوا مطالب الشعب ونسمعها على منبر المجلس بدون كولسات وضحك على الذقون ..فبدلا من كلام الناس في الشوارع وخروجهم يجب ان نرى مجلسا نيابيا للوطن لا للمصالح الشخصيه والمحاباه .. كلمة الحق يجب ان تقال والنائب الذي لا يستطيع ان يقولها عليه أن يجلس في بيته لانه كان غلطة مجتمع ..الوطن أمانة يجب ان نحافظ عليها ونسلمها للأحفاد بدون خدش ...ولا ندع التأريخ يكتب عنا إلا كل كرامة وكبرياء
والرجال يظهر معدنهم في الصعاب والاردني اثبت انه اهلا لها ...
فلنحكم العقل ونعالج امورنا باتزان دون تهور لا يحمد عقباه ..ويضحك علينا من كنا نضحك عليه ...
حمى الله الاردن أرضا وقيادة وشعبا






طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 12833

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم