حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
الأربعاء ,25 مايو, 2022 م
طباعة
  • المشاهدات: 8701

أنابيب النحاس تشعل حربا جديدة بين التنين الصيني والكاوبوي الأمريكي

أنابيب النحاس تشعل حربا جديدة بين التنين الصيني والكاوبوي الأمريكي

أنابيب النحاس تشعل حربا جديدة بين التنين الصيني والكاوبوي الأمريكي

14-11-2009 04:00 PM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

سرايا- يبدو أن الركود العالمي أدى إلى زيادة النزاعات التجارية حول العالم ،خاصة بين أكبر اقتصاديات العالم الولايات المتحدة الأمريكية والصين، فما تكاد تنتهي مشكلة أو أزمة بين الطرفين فتظهر مشكلة أخري، حتى بدا سيناريو "افتعال المشاكل" هو أكثر السيناريوهات واقعية بين الطرفين.

 

وكان أخر تلك الأزمات، حكما أوليا أصدرته لجنة التجارة الدولية التابعة للولايات المتحدة يقضي بمواصلة التحقيقات في فرض رسوم مكافحة إغراق علي أنابيب النحاس غير الملحومة المستوردة من الصين.

 

وأشارت لجنة التجارة الدولية في بيان لها صدر أول أمس الجمعة إلى أن هناك دليل عقلاني علي أن الصناعة الأمريكية تعرضت لضرر مادي أو تهديد بالتعرض لضرر مادي بسبب واردات هذه المنتجات من الصين, والتي يزعم أنها تباع في الولايات المتحدة بأقل من القيمة العادلة.

 

وبذلك سوف تواصل وزارة التجارة الأمريكية إجراء تحقيقاتها في فرض رسوم مكافحة إغراق علي واردات هذه المنتجات من الصين, ومن المقرر أن تصدر الوزارة قراراتها الأولية بحلول 9 مارس 2010 أو في موعد قريب من هذا.

 

وفي هذا الصدد ذكرت وكالة الأنباء الصينية "شينخوا" أنه إذا اتخذت وزارة التجارة الأمريكية قرارا تأكيديا في النهاية, فإن لجنة التجارة الدولية من المقرر أن تصدر قرارها التأكيدي النهائي الذي يقول أن واردات هذه المنتجات من الصين تحدث ضررا ماديا أو تهدد بإلحاق ضرر مادي علي الصناعة المحلية, ومن المقرر أن تواجه هذه المنتجات رسوم مكافحة الإغراق بما يتراوح ما بين 60.5% إلي 85.7%.

 

حيث فرضت وزارة التجارية الأمريكية رسوما جمركية على واردات الولايات المتحدة من أنابيب النفط الصينية المنشأ ،مؤكدة أن الصين تبيع هذه المنتجات بأسعار أقل من الأسعار العادية بكثير، فيما وصفت الصين القرار الأمريكي   بأنه استغلال لإجراءات الحماية.

 

 

 

 

وكانت واشنطن قد فرضت في السادس من نوفمبر الجاري ضريبة بنسبة 36.53% على أنابيب النفط القادمة من الشركات الصينية، بعد أن ذكرت وزارة التجارة الأمريكية في بيان لها نقلته شبكة الـ "بي بي سي"   أنها " تأكدت أن شركة OCTG   الصينية قامت ببيع أنابيب آبار النفط في الولايات المتحدة بأسعار أقل من السعر العادي بنسب تراوح ما بين صفر إلى 99%، مقدرة صادراتها إلى الولايات المتحدة بنحو 2.6 مليار دولار خلال عام 2008.

 

وعلى الجانب الآخر وصفت وزارة التجارة الصينية فرض الضريبة الأمريكية بأنها إجراءات حمائية وتعهدت باتخاذ إجراءات لحماية مصالحها المحلية، وبالفعل أعلنت الوزارة في اليوم التالي الجمعة 7 نوفمبر أنها قامت بتحقيقات مكافحة الإغراق والدعم بالنسبة للسيارات أمريكية الصنع ذات المحركات سعة لترين أو يزيد، قائلة أنها اتخذت هذا القرار بعد أن ملأت الشركات الصينية لتصنيع السيارات استمارات تطالب بإجراء تحقيقات مكافحة الإغراق.

 

وفي خطوة سابقة أعلنت الصين مطلع نوفمبر الجاري أنه رسوم مكافحة إغراق لخمس سنوات، تتراوح من 5% الى 35.4% ، على واردات حمض الأديبيك من الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي وجمهورية كوريا.

 

وونقل موقع شبكة الصين على الإنترنت عن وزارة التجارة الصينية أن الرسوم سيسري مفعولها ابتداء من الثاني من نوفمبر الجاري، مضيفة أن دائرة التحقيق فيها قضت بأن الاقتصادات الثلاثة أغرقت السوق الصيني بحمض الاديبيك وتسببت بأضرار مادية للصناعة المحلية.

 

وكانت الخطوة الأسبق في الولايات المتحدة حيث فرضت رسوما جمركية على وارداتها من الإطارات الصينية لحماية صناعة الإطارات الأمريكية في سبتمبر الماضي، مما أشعل فتيل أول خلاف تجاري كبير بين البلدين منذ وصول أوباما إلى البيت الأبيض


لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "فيسبوك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "تيك توك" : إضغط هنا

لمتابعة وكالة سرايا الإخبارية على "يوتيوب" : إضغط هنا






طباعة
  • المشاهدات: 8701
 
1 -
ترحب "سرايا" بتعليقاتكم الإيجابية في هذه الزاوية ، ونتمنى أن تبتعد تعليقاتكم الكريمة عن الشخصنة لتحقيق الهدف منها وهو التفاعل الهادف مع ما يتم نشره في زاويتكم هذه.
14-11-2009 04:00 PM

سرايا

لا يوجد تعليقات
الاسم : *
البريد الالكتروني :
التعليق : *
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضا

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم