حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
انت الزائر رقم: 8418108 الثلاثاء ,24 أكتوبر, 2017 م يوجد الآن عدد (4889) زائر
طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 5692

الدبلوماسية الفلسطينية تسحق دبلوماسية العدو الصهيوني

الدبلوماسية الفلسطينية تسحق دبلوماسية العدو الصهيوني

الدبلوماسية الفلسطينية تسحق  دبلوماسية العدو الصهيوني

01-10-2017 09:35 AM

تعديل حجم الخط:

بقلم : ابراهيم القعير

سابقة تسجل لسلطة الفلسطينية حصول الدولة الفلسطينية على عضوية منظمة الشرطة الجنائية الدولية (الإنتربول( يوم الأربعاء الماضي 27 أيلول 2017 بتصويت 75 دولة مع قرار العضوية . خلال اجتماع الجمعية العامة للمنظمة في بكين .وهزيمة للوبي الصهيوني والأميركي . الذي عارض وبشدة انضمام فلسطين للنتربول . دليل على أن المجتمع الدولي أصبح يرفض الظلم والقهر الذي يتعرض له الشعب الفلسطيني . وان الدبلوماسية الفلسطينية نشطة وتحاصر مخططات العدو الصهيوني ولاعبيه . وتهزم نتنياهو وحكومته . واستطاعت أن تكشف للعالم وجه الصهاينة القبيح والمحتل والمجرم بحق الشعب الفلسطيني .

الإنتربول ( ( Interpol. هي اختصار لكلمة الشرطة الدولية ( international police ) واسمها الكامل منظمة الشرطة الجنائية الدولية . أنشئت عام 1923 ومقرها الرئيسي في مدينة ليون بفرنسا وهدفها مكافحة الجرائم الدولية .


والسؤال هل تحقق الدولة الفلسطينية انتصارات أخرى ..؟؟ لان الأهم هو هل يحقق هذا الانضمام لعضوية الإنتربول انتصارات لفلسطين والشعب الفلسطيني لتوقيف جنود الاحتلال وضباطه وقادته على جرائمه التي ترتكب يوميا وبشكل ممنهج .؟ وهل ستحقق ألعدالة للشعب الفلسطيني كبقية الشعوب .؟ والدور الآن هو إصدار قرارات لمحاكمة القادة والضباط والجنود الصهاينة على جرائمهم البشعة والمخالفة للقوانين الدولية والإنسانية والأخلاقية . عدو متغطرس لا يستجيب للقوانين العالمية ومنها قرارات هيئة الأمم .وملاحقة الفاسدين الذين نهبوا أموال الشعب الفلسطيني.


من ناحية ثانية أن انضمام دولة فلسطين للنتربول ستسمح لهم بملاحقة الفلسطينيين المطلوبين الفلسطينيين بقضايا الاختلاس والفساد والهاربين من وجه العدالة ويقطنون خارج فلسطين وأي جرائم أخرى من مهام المنظمة .

أصبحت هناك فرصة لإعادة العديد من الملفات التي قدمت إلى العدالة الدولية لمحاكمة المجرمين بحق الشعب الفلسطيني أثناء الحروب الماضية وتقديمهم للمحاكمة العادلة للقصاص منهم على جرائمهم التي ارتكبوها بحق الأطفال والنساء ...والشباب.

انضمام فلسطين لعضوية الإنتربول سيكون لها هيبة الدولة . وستسمح للفلسطينيين بملاحقة العديد من جنود وضباط وسياسيين العدو الصهيوني ومن ساندهم ودعمهم . ووضع حد لجرائمهم الممنهجه ضد الشعب الأعزل . وإعطاء فرصة للشعب الفلسطيني لوقف الاعتداءات اليومية على أبناءه والتنكيل بهم . وإيقاف ما يسمى بالإعدام الميداني بوجه غير حق وتلفيق التهم الكاذبة والمضللة التي يحتجون بها لإرهاب وتخويف وبث الرعب بين الناس . وإيقاف هدم البيوت والاحتفاظ بجثامين الشهداء و تسليمها إلى ذويهم . وفك الحصار عن غزة .وإعادة الأموال المسلوبة والمنهوبة لخزينة الدولة .






طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 5692

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم