حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
انت الزائر رقم: 8418108 الإثنين ,20 نوفمبر, 2017 م يوجد الآن عدد (4947) زائر
طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 10920

تمهل: أمامك صورة مرشح

تمهل: أمامك صورة مرشح

تمهل: أمامك صورة مرشح

15-07-2017 10:34 AM

تعديل حجم الخط:

بقلم : الدكتور رشيد عبّاس
هذه الأيام ونحن على مسافة ليست ببعيدة عن انتخابات المجالس البلدية والمجالس المحلية ومجالس المحافظات لعام 2017م واستعدادا ليوم الاقتراع الذي يصادف 15/8/2017 فقد تزّينت وتجّملت بعض الشوارع والأعمدة والأشجار وبعض الجدران والأسوار وحتى بعض السيارات بــ(صور) المرشحين والمرشحات من أبناء هذا الوطن العزيز والغالي على قلب كل أردني وأردنية, نعم نحن أمام لوحات فنية جميلة منتشرة بهدوء هنا وهناك في جميع ربوع الوطن,..البعض من هؤلاء ومن خلال صورته الصامتة وكأن به يوزع الابتسامات والنظرات المعبرة على الراكبين والمارين, والبعض الأخر يبث روح الأمل والتفاؤل على المتوقفين على الأرصفة, وآخرين يطلبون من خلال تعابير وجوههم العون والمساعدة على أمل الفوز والانتصار في معركة الانتخابات, ..معركة حامية الوطيس اسمها, الأردن ينتخب.
وراء كل صورة من هذه الصور الجميلة (إنسان), ولدى هذا الإنسان أمل وتفاؤل وطموح في تحقيق النجاح والفوز, ويمكن لنا أن نقرأ مثل هذا ألأمل والتفاؤل والطموح في تعابير وجوه هؤلاء المرشحين, ومن جهة أخرى فان مثل هذه الصور مُكلفة وتحتاج إلى جهد كبير في عملية وضعها أو تعليقها أو تركيبها في الأماكن المسموح بها,..أنا بصراحة أؤكد حقيقة مفادها هو أن اختيار مكان تعليق الصورة يحتاج إلى حكمة ومهارة عالية جدا, لأنه ليس جميع الأماكن جاذبة الانتباه, فهناك أماكن ليست محط أنظار الراكبين أو المارين, أو حتى المتوقفين على الأرصفة, مع ملاحظة أن بعض الأماكن غير مسموح بها لوضع أو تعليق أو تركيب صور المرشحين عليها كي لا تكون حاجبه لبعض اللوحات أو الشاخصات أو الآرمات أو الطرقات أو المداخل أو الكراجات أو (...).
رسالتي هنا لجميع الإخوة والأخوات المواطنين والمواطنات في وطننا العزيز أن نتبنى شعار الهيئة المستقلة للانتخاب (أمانة, نزاهة, حياد), وان نكون نحن المواطنين لدينا أيضا أمانة ونزاهة وحياد تجاه مثل هذه الصور المنتشرة والمعلقة في جميع أنحاء الوطن, وان نكون على مستوى عال من المسؤولية في المحافظة على صور جميع المرشحين المعلقة بغض النظر على من سنختار وننتخب من هؤلاء يوم الاقتراع الذي يصادف 15/8/2017, فالمحافظة على صور المرشحين شيء واختيارنا للشخص المناسب والأجدر والأكفأ شيء أخر, فالمحافظة على جميع صور المرشحين وعدم العبث بها من خلال التمزيق أو التكسير أو الإسقاط أو التشويه يعكس حضارة ورقي وانتماء وولاء الشعب الأردني الأصيل,...نعم المحافظة على جميع صور المرشحين المعلقة واحترامها, هو جزء لا يتجزأ من نجاح الانتخابات بشكل عام, وان نجاح الانتخابات هو نجاح للوطن, ..كل الوطن.






طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 10920

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم