حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
انت الزائر رقم: 8418108 الجمعة ,31 أكتوبر, 2014 م يوجد الآن عدد (4895) زائر
لمتابعة قناة سرايا الفضائية تردد 12034 إستقطاب افقي 27500 نايل سات

طخ النواب على الحكومة "فشك فاضي" أم تهديد و وعيد على المايكروفونات .. شارك برأيك

طخ النواب على الحكومة "فشك فاضي" أم تهديد و وعيد على المايكروفونات .. شارك برأيك

طخ النواب على الحكومة "فشك فاضي" أم تهديد و وعيد على المايكروفونات .. شارك برأيك

23-12-2010 03:36 PM

تعديل حجم الخط:

سرايا - ابو قنوة  - ما بين الثقة ، ثقة وطبشه ، ثقتين ، وثقة ونص ، ثقة وثلث ،مليون ثقة وعبارات الموت مع الجماعة رحمة ويد الله مع الجماعة حازت حكومة سمير الرفاعي على 111 صوت من النواب بعد حجب 8 نواب وغياب واحد لوفاته .

 

وقد جاءت هذه الثقة بعد ايام وليالي من النواب الذين ارعدوا وتوعدوا ومنهم من تحدث عن فساد ومحسوبيات وشللية وهدر للمال العام وغيرها من الاتهامات الا اننا سرعان ما وجدنا ان هؤلاء النواب والذين قصفوا الحكومة بالخطابات الرنانة عبر منصات مجلس النواب سرعان ما اعطوا الثقة للحكومة.

 

لسان حال المواطنين وعلى عجاله جعله يتسائل عن جدية النواب في قيامهم بدورهم الرقابي والتشريعي على افضل حال خصوصا وان الحكومة التي منحوها الثقة بعلامة شبه كاملة وبنتيجة 93.5 % هي نفسها الحكومة التي كالوا لها الكيل بخطاباتهم وكذلك هي نفسها الحكومة التي تغض الطرف عن ارتفاع الاسعار وتفرض الضريبة وتساهم برفع اسعار اخرى وهي نفس الحكومة التي اتهموها بانها حكومة من المعارف والانسباء والاقرباء .

 

الحديث عن ثقة ال 111 نائب يحتاج الى وقت طويل ولكن نعود للتسائل هنا عن حديث الدكتور عبدالله النسور خلال ندوة في المركز الثقافي الملكي قبل ايام حينما قال اننا سنشهد تصويت على ثقة الحكومة بالنواب وليس العكس وهنا نترك المجال امام قراءنا الاعزاء لفتح باب النقاش خصوصا ان عدد النواب من الرجال الذين حجبوا الثقة هو 5 من اصل 106 نائب في حين عدد النواب من النساء اللواتي حجبن الثقة هو 3 من 13 نائب ..

 

فهل كانت خطابات النواب فشك فاضي ام مناورات الون مان شو ؟.

لمتابعة قناة سرايا الفضائية تردد 12034 إستقطاب افقي 27500 نايل سات
 
1 -
ترحب "سرايا" بتعليقاتكم الإيجابية في هذه الزاوية ، ونتمنى أن تبتعد تعليقاتكم الكريمة عن الشخصنة لتحقيق الهدف منها وهو التفاعل الهادف مع ما يتم نشره في زاويتكم هذه.
23-12-2010 03:36 PM

سرايا

لا يوجد تعليقات
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :

إقتصاديات