حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
انت الزائر رقم: 8418108 الإثنين ,1 مايو, 2017 م يوجد الآن عدد (4901) زائر
طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 23936

السير بخطوات اصلاحية بعد أحداث الكرك : ارتياح شعبي بعد تعيين "الفقيه" مديراً للأمن العام

السير بخطوات اصلاحية بعد أحداث الكرك : ارتياح شعبي بعد تعيين "الفقيه" مديراً للأمن العام

السير بخطوات اصلاحية بعد أحداث الكرك : ارتياح شعبي بعد تعيين "الفقيه" مديراً للأمن العام

11-01-2017 02:49 PM

تعديل حجم الخط:

سرايا- رهام الخزاعلة - استقبل الشارع الاردني خبر إحالة اللواء عاطف السعودي من قيادة الامن العام امس،  وتعيين اللواء الركن احمد سرحان الفقيه بفرح ونوع من الرضا لايمانهم بان هذا خطوة جيدة لتحقيق الاصلاح.

وبين مواطنون ان الوضع الذي يمر به الاردن وما حوله من صراعات اثرت على الاردن وامنه بشكل كبير مما يستدعي ان تكون هناك ادارة امنية حازمة وصارمة تبعد عن اي تقصير او تخاذل من التعامل مع الوضع الامني.


وخلال الفترة الاخيرة ارتفع معدل الجرائم،واصبح هناك تخلخل في الامن وعدم القدرة على ضبط زمام الامور والذي زاد اخيرا من حدة المطالبات بضرورة تغيير مدير الامن العام هي احداث الكرك والتي راح ضحيتها 13 شهيداً وسائحة كندية وكشفت عن التقصير الامني الواضح في التعامل مع الاوضاع والارهاب الذي تشهده المملكة ما بين الفترة والاخرى .

وتعالت الاصوات من شتى الجهات بوجوب التغيير في بعض الادارت والقيادات وإعادة هيكلة ومراجعة أمنية دقيقة للإجراءات والمنظومة الأمنية.

ولا شك من ينظر الى السيرة الذاتية للمدير الجديد 'الفقيه 'يرى فيه خبرة امنية واستخبارية واستطلاعية بحاجة توفرها في قيادة الامن العام وتعطي نوع من الشعور بالارتياح بان الرجل قادر على تحمل صعاب المرحلة القادمة واجتيازها .

فقد شغل 'الفقيه' في القوات المسلحة عدة مناصب منها مديرا للاستخبارات العسكرية، وقائدا للعمليات الخاصة، ومن ثم ملحقا عسكريا في سفارة الأردن في واشنطن إضافة إلى خدمته قائدا للقوات الدولية، في دولة سيراليون والديوان الملكي بالاضافة الى تسلمه منصب رئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية للامن الغذائي.


رسالة جلالة الملك التي وجهها الى الفقيه تضمنت دلالات مهمة ونقاط واضحة وصارمة في ان المنطقة تمر بتحديات تفرض علينا جميعا اتخاذ الاحتياطات والاستعدادات الضرورية، وهذا يتطلب اليقظة والحذر ورفع مستوى الاتصال بين جميع أركان المنظومة الأمنية.

وان جهاز الأمن العام هو خط الدفاع الأول عن المواطن ويحمل رسالة سامية، تتجلى في خدمة الشعب وصون مكتسبات الوطن وتحقيق العدالة بين المواطنين ،مشيرا الى ان مراكز الأمن العام هي ملاذ المواطنين حين الحاجة إليها، يجب أن تكون نموذجية وحضارية تعكس الصورة المشرقة لوطننا الغالي .

واكد جلالته انه يجب ايلاء إيلاء مرتبات جهاز الأمن العام وظروفهم المعيشية الاهتمام الكافي ليتمكنوا من القيام بواجباتهم بالشكل المناسب.





* يمنع إعادة النشر دون إذن خطي مسبق من إدارة سرايا
طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 23936

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم