حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
انت الزائر رقم: 8418108 الجمعة ,25 يوليو, 2014 م يوجد الآن عدد (4949) زائر
لمتابعة قناة سرايا الفضائية تردد 12034 إستقطاب افقي 27500 نايل سات

دوار المنارة

دوار المنارة

دوار المنارة

03-04-2010 04:00 PM

تعديل حجم الخط:

بقلم :
رام الله يوم أختفى دوار المنارة صباح بارد في رام الله ،ارتديت سترة جديدة ،وحذاء قديم ،ومسحت وجهي بماء فاتر،ويداي ترتجفان من البرد ،وأنطلقت في الطريق ،وما أن قطعت الشارع ومشيت بضع خطوات نحو اليمين ، إلا وأنا في دوار المنارة، كأني لا أعرف هذا المكان، أحساس غريب إنتابني، كان دائما يعج المكان بالناس، هذه المرة خالي تماماٌ. لولم أشاهد الأسود لما صدقت نفسي. تفحصت المكان جيداٌ ونظرت خلفي لعله ممنوع التجول ، مع أن منع التجول لم يمنع أهل المدينة أن يكونوا هنا...لم أر أحداٌ مع أنهم بالعشرات، والمتسكعين الذين لا يفارقون دوار المنارة.لا يبيعون ولا يشترون لا يقفون ولا يجلسون، يمتهنون معاكسة الصبايا وأنتظار الطالبات العائدات إلى بيوتهن من المدرسة، وتدخين سيجارة والتحدث في الهاتف الخلوي عن نانسي وهيفاء بصوت مرتفع..وقليل من السياسة إذا إقتضت الضرورة. آه.أين أنت يا زياد خداش سمعت أنك تذهب إلى مقهى في شارع ركب، ذهبت إليك كان المقهى مغلق، أين أنت أيها المتمرد في الكتابة، ما أن مررت من هذا المكان إلا والتقيت بك ، وكنت في عجلة من أمرك. تلفظ بعض الكلمات وتتركني مسرعا كأنك تبحث عن شيء فقدته. ... لعلك تبحث عن فتاة تكسر هذا التمرد، أو كلمات تكتبها لصديقك حسين البرغوثي، أما زلت تكتب عنه ؟....أريد أن أخبرك أني ذهبت إلى أمسية تميم، كانت القدس حاضرة، وتميم يلقي قصائده...كانت فتاة تجلس على يميني تحدث صديقتها عن وسامته وتسريحة شعره، وأخرى عن ملابسه،.. وثالثة تلتقط له صورة للذكرى، ..أما أنا فلم أسمع الشعر..وقلت في نفسي أكل هذا الجمع يحب الشعر...وصرخت في كل الحضور.. هل تعرفون محمود درويش ،هل قرأ أحداٌ منكم شعر سميح القاسم ، نظر إلي الحضور منزعجين فأكملت بصوت أقل حدة أو سمع كيف يلقي الشعر،.....مع أني أعرف الجواب مسبقاٌ.. كل شيء تغير...فلا توجد مظاهرة كما كان مقرر، ولا مكبرات الصوت تهتف ضد أي شيء....نظرت حول نفسي فلم أجد الأسود... تفقدت المكان لا صورة لعرفات، ولا إعلان عن فيلم جديد أو مسرحية أو حتى ندوة شعرية، ولا شعارات تطالب بالوحدة الوطنية ،ولا صورة الطفل فارس عودة يقف أمام دبابة على مدخل المدينة،....وفيما أنا أبحث عن الأسود..يخترق المكان صوت طلقات رصاص ، دخان كثيف غطا المكان ،لا بائع قهوة، ولا عامل النظافة، نظرت حولي مرة أخرى فلم أجد دوار المنارة. رائد العيسه 15/11/2009

لمتابعة قناة سرايا الفضائية تردد 12034 إستقطاب افقي 27500 نايل سات
 
لا يوجد تعليقات
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :

إقتصاديات