حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
انت الزائر رقم: 8418108 السبت ,1 نوفمبر, 2014 م يوجد الآن عدد (4864) زائر
لمتابعة قناة سرايا الفضائية تردد 12034 إستقطاب افقي 27500 نايل سات

ذوو الشهيد الجراح يؤكدون وجود شبهة جنائية في وفاته والأمن يوضح

ذوو الشهيد الجراح يؤكدون وجود شبهة جنائية في وفاته والأمن يوضح

ذوو الشهيد الجراح يؤكدون وجود شبهة جنائية في وفاته والأمن يوضح

06-04-2013 07:56 PM

تعديل حجم الخط:

سرايا - رامز أبوحصيرة - أكد ذوو الشهيد الرقيب إبراهيم الجراح الذي وافته المنية صباح يوم الأربعاء الماضي أثناء مرافقته لوفد إسرائيلي بأنهم على قناعة تامة بوجود شبهة جنائية في ظروف وفاته.

وبين ذوو الشهيد بأن أبنهم إبراهيم وجد بكامل لباسه العسكري ونطاقه وبيت مسدسه حيث بقي إبنهم لمدة 36 ساعة كما أكدت تقارير الطب الشرعي فور إنتشال الجثة، مشيرين إلى أنهم قاموا بدفن إبنهم بأسباب تتعلق بتأكيد محافظ اربد لهم بأن الوفد الإسرائيلي محتجز داخل الحدود الأردنية، لكنهم تفاجئوا بالبيان الذي اصدرته الحكومة عن عدم إحتجاز لاي وفد إسرائيلي داخل الأردن.

وأضافوا بأن من الأسباب الاخرى التي من أجلها قاموا بدفن إبنهم، مكوث جثته في المياه الكبريتية وبيات العائلة أمام المشرحة وسط الحزن الكبير الذي إنتابهم جراء وفاته، محملين الحكومة الأردنية والتي تتمثل برئيس الوزراء ووزير الداخلية ومدير الأمن العام ومدير شرطة السياحية دم إبنهم.

وطالب ذوو الشهيد إبراهيم الجراح الحكومة الأردنية بالكشف عن الدليل السياحي وجلب الوفد الإسرائيلي خلال مدة لا تقل عن 24 ساعة، وأن تتشكل لجنة قضائية نزيهة ومحايدة من أجل إيقاع نفس العقوبة التي وقعت بحق الجندي البطل 'أحمد الدقامسة'.

من جهةٍ اخرى نفى مصدر امني في جهاز الامن العام عن وجود شبهة قضائية في وفاة الرقيب إبراهيم الجراح وأن التحقيق في القضية جاري لمعرفة كافة ملابسات الحادثة واصفاً الحادثة بـ'القضاء والقدر'.

وأصدر جهاز الامن العام بياناً حول الحادثة، أكد فيه أن الرقيب إبراهيم الجراح وهو أحد افراد الشرطة السياحية توفي نتيجة غرقه في منطقة وادي سيل ماعين أثناء قيامه بالواجب الرسمي حيث كان بمرافقة 21 سائحا اسرائيليا في المنطقة، حيث تم دفنه في مسقط رأسه ببلدة المزار الشمالي في محافظة إربد بحضور مندوب مدير الامن العام العميد عاطف السعودي.

والجدير بالذكر إلى أن الرقيب ابراهيم الجراح كان برفقة مجموعة سياحية يصل عددها إلى 21 فردا ينتسبون إلى ما يسمى المجلس الاقليمي 'تمار'، حيث فقد أثناء وجوده مع المجموعة، فيما تم العثور عليه من قبل كوادر الدفاع المدني بعد بحث استمر لـ 12 ساعة، حيث تم اكتشاف الجثة في منتصف الليل .

وقامت الأجهزة المختصة والجهات التحقيقية بالاستماع لشهادة السياح الإسرائيليين دون احتجازهم، حيث أشار مصدر بأن الإسرائيليين غير متهمين ولا يوجد ما يستدعي توقيفهم او احتجازهم على ذمة القضية، مؤكدا مغادرتهم للبلاد دون توجيه اصابع الاتهام لهم.

وحسب بنود اتفاقية السلام الموقعة بين الاردن واسرائيل فإن كل مجموعة من الإسرائيليين تدخل الأردن ملزمة بمرافقة عنصر أمن محلي.

 

 

لمتابعة قناة سرايا الفضائية تردد 12034 إستقطاب افقي 27500 نايل سات

إقتصاديات

إقتصاديات