حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
انت الزائر رقم: 8418108 الجمعة ,15 ديسمبر, 2017 م يوجد الآن عدد (4890) زائر
طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 2557

INVESTBANK يدعم جمعية الشابات المسلمات للتربية الخاصة

INVESTBANK يدعم جمعية الشابات المسلمات للتربية الخاصة

INVESTBANK يدعم جمعية الشابات المسلمات للتربية الخاصة

04-10-2017 10:34 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

سرايا - أعلن INVESTBANK (البنك الاستثماري)، الرائد في تقديم حلول مصرفية مبتكرة، عن توقيعه اتفاقية مع جمعية الشابات المسلمات للتربية الخاصة، يقوم بموجبها البنك بتقديم الدعم لجمعية الشابات المسلمات للتربية الخاصة – أحد مشاريع الجمعية الذي يوفر التعليم والتدريب لطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة.

وتأتي هذه المبادرة التزاما من البنك بخلق أثر إيجابي مستمر على حياة مختلف شرائح المجتمع، ولا سيما الفئات التي عادة ما تكون مهمشة من أطفال وشباب ويافعين من ذوي الاحتياجات الخاصة.
ومن خلال دعم منظمات مثل جمعية الشابات المسلمات للتربية الخاصة، يأمل INVESTBANK في تحقيق أهداف الجمعية بالمساهمة بتحسين الأداء العلمي والعملي للطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة بتقديم التعليم والتدريب اللازمين ليصبحوا أعضاء فاعلين بأقصى طاقاتهم وإمكاناتهم في مجتمعهم.

وقال مدير عام INVESTBANK، منتصر دوّاس :'نحن فخورون بدعم العمل المميز الذي تقوم به جمعية الشابات المسلمات للتربية الخاصة، والذي يوفر أساليب تعلمية وشمولية ممتعة من خلال تصميم برامج هادفة تسهم بتمكين الطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة على اختلاف درجاتهم للانخراط في المجتمع'.

من جانبها، ثمنت رئيس جمعية الشابات المسلمات، خديجة سراج، مبادرة INVESTBANK بتقديم الدعم لمركز جمعية الشابات المسلمات للتربية الخاصة، وقالت :' ان جمعية الشابات المسلمات تتوجه بالشكر العميق لـ INVESTBANK لعمق تفهمّه لخصوصية عملنا مع ذوي الاحتياجات الخاصة ومبادرته الخيّرة لدعم مركز جمعة الشابات المسلمات للتربية الخاصة، حيث أن هذا الدعم المشكور سيسهم في استمرارية العمل والعطاء وتقديم الافضل لهؤلاء الطلبة الذين هم بأمس الحاجة للدعم والمساندة' .

وتأسست جمعية الشابات المسلمات للتربية الخاصة في العام 1974 برعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة ثروت الحسن المعظمة، واليوم تقدم الجمعية خدماتها الى ما يقارب 120 طالبا وطالبة، معظمهم ينتمون الى أسر فقيرة ومحرومة ولا يمكنها تغطية النفقات الكاملة لتعليمهم، وإضافة الى تقديم تجربة تعليم شامل، توفر الجمعية أيضا الاحتياجات الأساسية للطلاب من حيث توفير الملابس والمواصلات والوجبات والفحوصات الطبية والمساعدة النقدية لعدد من الأسر الأقل حظا.






طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 2557

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم