حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
انت الزائر رقم: 8418108 الثلاثاء ,24 أكتوبر, 2017 م يوجد الآن عدد (4908) زائر
طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 5444

البطولات الأوروبية في كرة القدم : فوز مقنع لريال مدريد وتعادل مخيب بين تشلسي وأرسنال

البطولات الأوروبية في كرة القدم : فوز مقنع لريال مدريد وتعادل مخيب بين تشلسي وأرسنال

البطولات الأوروبية في كرة القدم : فوز مقنع لريال مدريد وتعادل مخيب بين تشلسي وأرسنال

18-09-2017 07:16 PM

تعديل حجم الخط:

سرايا - سرايا- حقق ريال مدريد فوزاً مقنعاً على مضيفه ريال سوسييداد (3-1) في المباراة التي جرت أمس الاحد على ملعب «أنويتا» ضمن المرحلة الرابعة من الدوري الاسباني لكرة القدم.
وسجل بورخا مايورال وكيفن رودريغيز خطأ في مرماه وغاريث بايل أهداف ريال مدريد في الدقائق 19 و36 و61، فيما سجل كيفن رودريغيز هدف ريال سوسييداد في الدقيقة 29.
وصعد اشبيلية الى المركز الثاني برغم فوزه الصعب على جيرونا 1-صفر، وواصل فياريال صحوته بفوزه الكبير على مضيفه الافيس 3-صفر،
في المباراة الاولى، انتظر اشبيلية حتى الدقيقة 69 لهز شباك جيرونا الوافد الجديد بهدف للكولومبي لويس مورييل.
ورفع اشبيلية رصيده الى 10 نقاط، بفارق نقطتين خلف برشلونة المتصدر والذي تغلب على خيتافي 2-1 السبت.
وفي الثانية، انهى فياريال الشوط الاول متقدما بهدف للدولي الكونغولي الديموقراطي سيدريك باكامبو في الدقيقة 32 بتسديدة بيمناه من خارج المنطقة اثر تمريرة من المكسيكي فيكتور رويز، قبل ان يضيف هدفين في الثاني عبر الدولي الكولومبي كارلوس باكا، المنضم الى صفوفه هذا الصيف من ميلان الايطالي، بتسديدة زاحفة بيمناه من داخل المنطقة (52)، وباكامبو بيمناه من داخل المنطقة اثر تمريرة من صامويل كاستييخو (62).
وهو الفوز الثاني على التوالي لفياريال بعد الاول على ريال بيتيس عقب خسارتين متتاليتين امام ليفانتي وريال سوسييداد.
ورفع فياريال رصيده الى 6 نقاط ولحق باندية ليفانتي وفالنسيا وليغانيس وريال بيتيس الى المركز السادس، فيما مني الافيس بخسارته الرابعة على التوالي وبقي في المركز الاخير الى جانب ملقة، علما بأنه الفريق الوحيد الذي لم يسجل اي هدف حتى الان.

انكلترا

لحق مانشستر يونايتد بجاره مانشستر سيتي في صدارة بطولة انكلترا لكرة القدم بفوزه الصريح على ايفرتون 4-صفر بينها ثلاثة اهداف في الدقائق الست الاخيرة، في حين انتهى لقاء القمة ضمن المرحلة الخامسة بين تشلسي وضيفه ارسنال بتعادل سلبي مخيب.
ورفع مانشستر يونايتد رصيده الى 13 نقطة تماما كرصيد سيتي وكلاهما سجل العدد ذاته من الاهداف ودخل مرماه نفس عدد الاهداف ايضا (16-2)، في حين يأتي تشلسي بطل الموسم الماضي ثالثا وله 10 نقاط.
خاض مانشستر يونايتد المباراة في غياب لاعب وسطه الفرنسي بول بوغبا الذي ذكرت تقارير بانه قد يغيب عن الملاعب لفترة ثلاثة اشهر لاصابة بتمزق عضلي حاد في ساقه اليسرى، في حين شارك في صفوف ايفرتون اسطورة مانشستر السابق واين روني.
على ملعب اولدترافورد، اعتبر الجميع بأن مهمة مانشستر يونايتد ستكون سهلة في مواجهة فريق خسر مبارياته الثلاث الاخير في مختلف المسابقات بنتائج قاسية، وربما تعزز هذا الشعور بعد افتتاح الظهير الايمن الاكوادوري انطوني فالنسيا التسجيل بعد مرور اربع دقائق بتسديدة على الطاير اطلقها من حافة منطقة الجزاء لتعانق شباك ايفرتون.
لكن ايفرتون نجح بعد ذلك في احتواء خطورة مهاجمي مانشستر يونايتد حتى الدقائق الست الاخيرة عندما اضاف الارميني هنريك مخيتاريان الثاني بتمريرة من البلجيكي لوكاكو الذي كان يواجه فريقه السابق ايضا (84)، ثم اضاف لوكاكو نفسه الثالث في الدقيقة الاخيرة من مسافة قريبة رافعا رصيده الى خمسة اهداف هذا الموسم ليتساوى في صدارة ترتيب الهدافين مع مهاجم مانشستر سيتي الارجنتيني سيرخيو اغويرو صاحب ثلاثية في مرمى واتفورد.
وفي الوقت بدل الضائع الضائع احتسب الحكم ركلة جزاء لمصلحة مانشستر يونايتد اثر لمسة يد داخل المنطقة فانبرى لها بهدوء تام الفرنسي انطوني مارسيال ليختتم مهرجان الاهداف.
واسفرت مباراة القمة بين تشلسي بطل الموسم الماضي وارسنال عن تعادل سلبي مخيب على ملعب ستامفورد بريدج.
بدأ الفريقان المباراة من دون ابرز لاعبين في صفوفهما، فلم يشارك صانع العاب ارسنال الالماني مسعود اوزيل بداعي الاصاية، في حين جلس التشيلي الكسيس سانشيز على مقاعد اللاعبين الاحتياطيين قبل ان يشارك في منتصف الشوط الثاني والامر ينطبق على مهاجم تشلسي ادين هازارد.
جاءت المباراة متكافئة في مجمل فتراتها حيث كانت الافضلية لاصحاب الارض في مطلع المباراة قبل ان يدخل ارسنال تدريجيا الاجواء ويصنع فرصتين حقيقتين اهدرهما داني ويلبيك والفرنسي الكسندر لاكازيت في الشوط الاولمن وضعية جيدة.
وظلت الحال على ذاتها في الشوط الثاني حيث نشطت الجبهتان الهجوميتان في الفريقين لاسيما بعد دخول سانشيز وهازارد لكن النتيجة لم تتغير علما بان مدافع ارسنال الالماني شكودران مصطفى سجل هدفا لم يحتسبه الحكم بداعي التسلل.
وشهدت نهاية المباراة طرد مدافع تشلسي البرازيلي دافيد لويز لمخاشنته ظهير ايسر ارسنال البوسني سياد كولاسيناك وسيغيب بالتالي عن ثلاث مباريات لفريقه في المسابقات المحلية. كما اصيب ويلبيك في المحالب وخرج ايضا.
وهي رابع حالة طرد لتشلسي هذا الموسم.
ودخل ارسنال المباراة رافعا شعار عدم الخسارة بعد سقوطيه مرتين في المراحل الاربع الاولى امام ستوك سيتي صفر-1 وامام ليفربول صفر-4، فكان له ما اراد، في حين اهدر تشلسي حتى الان خمس نقاط على ملعبه منذ مطلع الموسم الحالي بعد سقوطه في المباراة الافتتاحية في عقر داره امام بيرنلي 2-3 في مباراة شهده طرد قائده غاري كايهيل في ربع الساعة الاول.
وقال مدرب ارسنال الفرنسي ارسين فينغر الذي فشل فريقه في الفوز على تشلسي في عقر دار الاخير منذ تشرين الاول عام 2011 «كان الامر يتعلق بالناحية الذهنية وقدرتنا على النهوض من خسارتنا الاخيرة خارج ملعبنا (خسر صفر-4 امام ليفربول). كان بامكاننا الخروج فائزين في المباراة».
واضاف «كان لاعبو فريقي مركزين ومصممين على الخروج بنتيجة جيدة وقد حققنا مبتغانا».
اما مدرب تشلسي الايطالي انطونيو كونتي فقال «كانت المباراة جيدة ومفتوحة وكلا الفريقين حاول الفوز فيها». واضاف «المواجهات ضد ارسنال دائما ما تكون قوية. انه تعادل جيد».
وعن حالة طرد دافيد لويز قال كونتي «لا اريد التعليق على اداء الحكم لكن من الغريب جدا ان يطرد لنا لاعبا في كل من المباريات الثلاث الاخيرة ضد ارسنال».

ايطاليا

فرض صانع العاب يوفنتوس الدولي الارجنتيني باولو ديبالا نفسه نجما في المباراة ضد المضيف ساسوولو أمس الاحد في المرحلة الرابعة من الدوري الايطالي لكرة القدم بتسجيله ثلاثية الفوز 3-1، ليعيد حامل اللقب شريكا في الصدارة بفارق الاهداف خلف نابولي الذي اكتسح بينيفينتو بسداسية نظيفة.
ورفع نابولي رصيده الى 12 نقطة بفارق الاهداف امام يوفنتوس وانتر ميلان الثالث الذي كان تغلب على كروتوني 2-صفر السبت في افتتاح المرحلة.
ومنح ديبالا الذي خاض مباراته الـ100 مع يوفنتوس منذ انتقاله الى صفوفه قادما من باليرمو صيف 2015، التقدم لفريق «السيدة العجوز» في الدقيقة 16 من تسديدة رائعة بيسراه من خارج المنطقة، وأضاف الثاني مطلع الشوط الثاني بتسديدة قوية ذكية زاحفة من داخل المنطقة (46)، قبل ان يختم المهرجان بهدف ثالث رائع من ركلة حرة مباشرة من خارج المنطقة (63).
وهي الثلاثية الثانية لديبالا هذا الموسم بعد الاولى في مرمى المضيف جنوى في المرحلة الثانية.
ورفع ديبالا رصيده الى 8 اهداف حتى الان هذا الموسم فانفرد بصدارة لائحة الهدافين بفارق 3 اهداف امام مواطنه مهاجم انتر ميلان ماورو ايكاردي.
وبات ديبالا اول لاعب يهز الشباك في اول 4 مباريات في الكالشيو منذ لوكا طوني موسم 2005-2006.
ورفع ديبالا غلته التهديفية بالوان يوفنتوس في مختلف المسابقات الى 52 هدفا.
وسجل ماتيو بوليتانو هدف الشرف لساسوولو في الدقيقة 51.
واستعاد يوفنتوس توازنه بعد خسارته المذلة امام برشلونة الاسباني صفر-3 الثلاثاء الماضي في الجولة الاولى من منافسات المجموعة الرابعة ضمن دور المجموعات لمسابقة دوري ابطال اوروبا.
وهو الفوز الرابع على التوالي ليوفنتوس حامل اللقب في الاعوام الستة الاخيرة.
في المقابل، تجمد رصيد ساسوولو عند نقطة واحدة في المركز السابع عشر بعدما مني بخسارته الثالثة على التوالي عقب تعادله في المرحلة الاولى.
وكان يوفنتوس الذي غاب عنه كلاوديو ماركيزيو والالماني سامي خضيرة، الطرف الافضل منذ بداية المباراة وترجمها الى هدف مبكر رائع من ديبالا الذي استغل كرة عرضية خارج المنطقة من الدولي الكرواتي ماريو ماندزوكيتش فسددها بيسراه من اللمسة الاولى واسكنها الزاوية اليسرى البعيدة للحارس اندريا كونسيغلي (16).
وتابع ديبالا هوايته التهديفية مطلع الشوط الثاني عندما تلقى كرة من الدولي الكولومبي خوان كوادرادو داخل المنطقة فلعبها بسن قدمه اليسرى زاحفة على يسار الحارس كونسيغلي (49).
وقلص ساسوولو الفارق عبر بوليتانو الذي استغل تمريرة امام المرمى لفرانشيسكو مانيانيلي فتابعها بيمناه بسهولة داخل المرمى الخالي (51).
واعاد ديبالا الفارق الى سابق عهده بتسجيله الهدف الثالث من ركلة حرة مباشرة من خارج المنطقة انبرى لها ببراعة بيسراه واسكنها الزاوية اليسرى البعيدة لكونسيغلي (63).
وفي المباراة الثانية، اكتسح نابولي ضيفه بينيفنتو الصاعد حديثا الى دوري الاضواء بستة اهداف نظيفة للبرازيلي الان لوريرو (3) ولورنزو اينسيني (15) والبلجيكي درايس ميرتنز (27 و65 و90 من ركلتي جزاء) والاسباني خوسيه كاليخون (32).
وعوض ميلان خسارته القاسية امام لاتسيو 1-4 في المرحلة السابقة وتغلب على ضيفه اودينيزي بهدفين للكرواتي نيكولا كالينيتش (22 و31) مقابل هدف لكيفن لاسانيا (28).
ورفع ميلان، الساعي الى استعادة امجاده بعد انتقال ملكيته الى مستثمرين صينيين، رصيده الى 9 نقاط في المركز الرابع.
كما فاز كالياري على سبال بهدفين لباريا (17) وجواو بدرو (68)، وتعادل تورينو مع سمبدوريا بهدفين لبازيلي (13) وبيلوتي (15) مقابل هدفين لزاباتا (1) وكواغلياريلا (34).

ألمانيا

تعادل هوفنهايم مع ضيفه هرتا برلين 1-1 الاحد في المرحلة الرابعة من بطولة المانيا لكرة القدم.
وسجل ساندرو فاغنر (6) لهوفنهايم، والكسندر اسوين (55) لهرتا برلين.
ورفع هوفنهايم رصيده الى 8 نقاط في المركز الرابع، وهرتا برلين رصيده الى 5 نقاط في المركز الحادي عشر.
واكتسح بوروسيا دورتموند، ضيفه كولن بخماسية نظيفة على ملعب سيجنال إيدونا بارك، ليعتلي صدارة المسابقة بفارق الأهداف عن هانوفر.
وبفوزه، عوض بوروسيا دورتموند تعادله في الجولة الماضية مع فرايبورغ ليصبح رصيده 10 نقاط يعتلي بها الصدارة بفارق الأهداف عن هانوفر.
وحملت خماسية «أسود فستفاليا» توقيع ماكسميليان فيليب (2) و(69) وسوكراتيس (46) وبيار إيمريك أوباميانغ (59) من ركلة جزاء و(60).
من ناحيته مني كولن بخسارته الرابعة هذا الموسم، ليواصل مسلسل الإخفاق في الفوز أو حتى التعادل ليظل بلا نقاط في ذيل جدول الترتيب.






طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 5444

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم