حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
انت الزائر رقم: 8418108 الإثنين ,23 أكتوبر, 2017 م يوجد الآن عدد (4880) زائر
طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 18373

جماهير الفيصلي والوحدات تجد نفسها امام قمتين كرويتين من العيار الثقيل

جماهير الفيصلي والوحدات تجد نفسها امام قمتين كرويتين من العيار الثقيل

 جماهير الفيصلي والوحدات تجد  نفسها امام قمتين كرويتين من العيار الثقيل

27-08-2017 08:57 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

سرايا - قد تجد جماهير الفيصلي والوحدات نفسها امام قمتين كرويتين من العيار الثقيل، في غضون بضعة ايام، وعلى صعيد بطولتين مختلفتين، ذلك أن قرعة دوري المناصير للمحترفين وضعت الفريقين في مواجهة مبكرة ضمن الجولة الثالثة، وستجرى المباراة عند الساعة 7.30 مساء يوم الجمعة 22 ايلول (سبتمبر) المقبل، وقد يسبق هذه المباراة التي تُعرف بـ'الديربي' او 'الكلاسيكو'، مواجهة اخرى على صعيد بطولة درع الاتحاد، إذ أنه في حال تغلب الوحدات على الرمثا وتغلب الفيصلي على الجزيرة في دور الأربعة من البطولة، فسيلتقيان معا في المشهد النهائي، المنتظر أن يقام بين الجولتين الثانية والثالثة من الدوري.

لكن بطولة الدوري وخلال المواسم الماضية لم يتوقف تحديد مصير بطلها على المواجهتين اللتين تجمعان بين قطبي الكرة الأردنية فحسب، فقد اقتحمت فرق كثيرة حلبة الصراع، وفرضت تغييرا مشهودا على معادلة المنافسة، بحيث باتت المنافسة تقبل القسمة على ثلاثة أو أربعة حتى الزفير الاخير من زمن البطولة.


وفي الموسم الماضي توج الفيصلي بلقب الدوري وبفارق نقطتين عن الجزيرة، الذي كان الاقرب لنيل اللقب، لولا أن الفيصلي امتلك نفسا طويلا وبلغ خط النهاية من دون تعثر، فيما تراجع الوحدات الذي حمل اللقب في ثلاثة مواسم متتالية الى المركز الثالث، وخرج من 'مولد' بطولات الموسم الماضي من دون 'حمص'، في مشهد قليل الحدوث بالنسبة لفريق يعشق التتويج بالالقاب، بينما جمع الفيصلي لقبي الدوري وكأس الأردن في الموسم الماضي، واستهل الموسم الحالي بلقب كأس الكؤوس على حساب الجزيرة ايضا.


من هنا تبدو مباراة الجزيرة مهمة للغاية، ويبدو أن الاقدار شاءت أن يتواجه 'العريقان' في مباراة جديدة، بعد أن التقيا قبل نحو 16 يوما في مباراة كأس الكؤوس.. الفيصلي والجزيرة سيتواجهان مبكرا على صعيد الدوري، اذ أن القرعة فرضت عليهما لقاء ضمن الجولة الثانية، تحدد عند الساعة 7.30 مساء يوم السبت 16 ايلول (سبتمبر) المقبل على ستاد عمان، وسيسبق هذه المواجهة ببضعة ايام مباراة دور الأربعة بين الفريقين على صعيد الدرع.


قمة الجزيرة مع الوحدات على صعيد الدوري جاءت متأخرة جدا كما كان عليه الحال في الموسم قبل الماضي، اذ سيلتقي الفريقان ضمن الجولة الحادية عشرة والاخيرة، عند الساعة 6.30 مساء يوم الجمعة 1 كانون الاول (ديسمبر) المقبل على ستاد الملك عبدالله الثاني، وقد يلتقيان في المشهد النهائي لبطولة الدرع فيما لو تأهل كل منهما من دور الأربعة.


ولا تقل المباريات التي يكون الرمثا طرفا فيها اهمية، حتى وإن تراجع ترتيبه، لكن لتلك المباريات نكهة غير عادية مرتبطة بالقاعدة الجماهيرية، فالوحدات تقابل اول من أمس مع الرمثا في ختام دور الأربعة من الدرع، وسيتقبلان مجددا في دور الأربعة من ذات البطولة بين الجولتين الاولى والثانية من الدوري، في حين تكون المواجهة بينهما على صعيد الدوري ضمن الجولة الخامسة عند الساعة 7.30 من مساء يوم الاحد 15 تشرين الاول (اكتوبر) المقبل على ستاد الحسن، بينما سيلتقي الرمثا مع الفيصلي ضمن الجولة السابعة من الدوري عند الساعة 4 مساء يوم الجمعة 27 تشرين الاول (اكتوبر) المقبل على ستاد الحسن.


وهذا لا يعني أن بقية المباريات ستحمل صفة 'ضعيفة'، بل على العكس فقد أثبتت فرق مثل المنشية والأهلي وشباب الأردن والحسين اربد، أنها قادرة على فعل الكثير واحراج الفرق المتنافسة على اللقب وربما التفوق عليها ايضا، لتكون بطولة الدرع بمثابة التحضير للفرق جميعا قبل الشروع في منافسات الدوري، وفي ذات الوقت تنافسية للفرق التي بقيت في حلبة الصراع ولم تغادر من الدور الاول.


الطريق الى لقب الدرع
نجحت فرق الجزيرة والفيصلي والوحدات والرمثا في حجز مقاعدها، إلى دور الأربعة من بطولة درع الاتحاد لكرة القدم، بحيث سيتقابل الجزيرة 'اول المجموعة الاولى' مع الفيصلي 'اول المجموعة الثانية'، في حين يلعب الوحدات 'اول المجموعة الثالثة' مع الرمثا 'افضل فريق يحتل المركز الثاني في المجموعات الثلاث'، حيث ستقام مباراة الجزيرة والفيصلي على ستاد عمان، ومباراة الوحدات والرمثا على ستاد الملك عبدالله، ووفق نظام خروج المغلوب من مرة واحدة، حيث يتأهل الفائزان في كل مباراة الى المشهد النهائي، وسيتم تحديد موعد هاتين المباراتين والنهائي لتقاما خلال الاسابيع الثلاثة الاولى من عمر الدوري.


ويلاحظ أن الوحدات كان الافضل بين الفرق من حيث الارقام، ما أهله للحصول على العلامة الكاملة، فيما خرج شباب الأردن 'حامل اللقب' بشكل مبكر برصيد نقطة واحدة، وتعرض الفيصلي لأول خسارة على الصعيد المحلي في عهد مدربه نيبوشا وبنتيجة قاسية امام الحسين اربد 1-3، كما أن الجزيرة حقق فوزا لافتا على المنشية برباعية نظيفة، لكنه تعثر بالتعادل 1-1 امام العقبة، بينما استرد المنشية عافيته وحقق فوزين متتاليين لم يكونا كافيين للتأهل، في حين لم يقدم الرمثا شيئا يذكر في مباراته امام الوحدات فخسر بثلاثية نظيفة، رغم أنه بدأ بداية قوية توجها بفوز كبير على الأهلي 4-0.
ارقام من الدرع
- اقيمت 18 مباراة في الدور الاول على مدار 3 جولات، حيث تحقق الفوز في 14 مباراة مقابل 4 حالات تعادل ايجابية، وبالتالي لم تخل اي مباراة من الاهداف، وتعد المجموعة الثالثة التي شهدت جميع مبارياتها الفوز '6 مباريات'.


- تم تسجيل 53 هدفا في 18 مباراة بمعدل 2.94 هدفا في المباراة، منها 20 هدفا في 6 مباريات بالمجموعة الاولى بمعدل 3.33 هدفا في المباراة، و15 هدفا في المجموعة الثانية بمعدل 2.5 هدفا في المباراة، و18 هدفا في المجموعة الثالثة بمعدل 3.0 هدفا في المباراة.


- تأهل كبطل مجموعة كل من الجزيرة 'الاولى - 7 نقاط'، الفيصلي 'الثانية - 6 نقاط'، الوحدات 'الثالثة - 9 نقاط'، والرمثا 'افضل فريق يحتل المركز الثاني في المجموعات الثلاث برصيد 6 نقاط وبفارق الاهداف عن المنشية 'الرمثا +3 والمنشية 0'.


- الوحدات الفريق الوحيد الذي حقق الفوز في مبارياته الثلاث وجمع 9 نقاط، بينما ذات راس الفريق الوحيد الذي خسر جميع مباريات وبقي رصيده صفرا.
- فرق الوحدات والجزيرة والحسين اربد لم تتعرض للخسارة مطلقا، بينما لم تحقق فرق العقبة وشباب الأردن واليرموك وذات راس اي انتصار.


- الحسين اربد الفريق الاكثر تعادلا 'مرتين'، بينما لم تتعادل فرق المنشية والفيصلي والوحدات والرمثا والأهلي وذات راس.


- الوحدات والجزيرة الاقوى هجوما وسجل كل منهما 8 اهداف، وذات راس الاضعف وسجل هدفا واحدا، والوحدات الاقوى دفاعا ولم يدخل مرماه سوى هدفا واحدا، بينما دخل مرمى كل من الأهلي وذات راس 7 اهداف.


- الوحدات يملك افضل فارق اهداف '+7'، بينما لذات راس '-6'.
- لاعبا الوحدات حمزة الدردور وفهد يوسف الوحيدان اللذان سجلا اهدافا في كل مباريات فريقهما.

الغد






طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 18373

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم