حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
انت الزائر رقم: 8418108 الإثنين ,18 ديسمبر, 2017 م يوجد الآن عدد (4903) زائر
طباعة
  • التعليقات: 5
  • المشاهدات: 167304

الملك خاض حروب سرية ضد تحركات نتنياهو لوقف التصعيد في الاقصى و رفض المساومة على قضية حارس السفارة .. تفاصيل

الملك خاض حروب سرية ضد تحركات نتنياهو لوقف التصعيد في الاقصى و رفض المساومة على قضية حارس السفارة .. تفاصيل

الملك خاض حروب سرية ضد تحركات نتنياهو لوقف التصعيد في الاقصى و رفض المساومة على قضية حارس السفارة  ..  تفاصيل

27-07-2017 12:24 PM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

سرايا - سيف عبيدات - في ظل المشاحنات و التجاذبات السياسية بما يخص ملف المسجد الأقصى بين دولة الاحتلال و الاردن ، صنع الملك عبدالله الثاني علامة فارقة و واضحة في اهمية الانتصار للقضية الفلسطينية على كافة الصعد ، و كبح جماح التجاوزات الاسرائيلية في القدس الشريف.

 

جهود جبارة و كبيرة خاضها الملك و حروب سرية احيكت من قبل اسرائيل ، و محاولة لإجهاض كل ما يقوم به من دفع بعجلة التهدئة و الحل السياسي العادل ، كون الملك يتخذ موقف الدفاع بشراسة و بشكل واضح عن القضية الفلسطينية بصفته صاحب الوصاية على المقدسات في القدس و يرتبط ارتباطاً تاريخياً طويلاً مع الاجداد في الدفاع عن فلسطين ، منذ الاربعينيات وقت الدخول في حرب في سبيل استعادة الاراضي الفلسطينية و الحقوق المسلوبة.

 

 

الاردن تلقى تهديدات مبطنة و سرية من اسرائيل ، لكي تتجنب الضغط عليها  و وقف الجهود بتحويل مسار الموقف الدولي تجاه فلسطين لصالح الفلسطينيين ، لكن الملك تصرف بدهاء و حكمة و رفض الرضوخ لأي ضغوطات للمساومة على الاقصى ، و كان حازماً جداً و مُصمماً على اهمية رفع التجاوزات الاسرائيلية و إزالة البوابات الالكترونية عن ابواب المسجد الاقصى و بالفعل نجح بذلك ضمن اتفاقات و تفاوضات جرت بعيداً عن اي اعلان لتلك الجهود لضمان تنفيذ الوعود الاسرائيلية التي اشترط عدم الافصاح عنها بشكل علني  .

 

تدخلات عربية بموقف ضعيف..

 

محاولات الوساطة القريبة - البعيدة من عدة دول عربية كانت غير كافية ، لأن الملك هو الاقرب و الادرى بكل تفاصيل القضية الفلسطينية و الاكثر تفاوضاً مع الاسرائيليين حول ملفات عديدة و يعرف جيداً مداخل و مخارج الاهتمامات الفلسطينية - الاسرائيلية ، رغم محاولات شركاء عرب التدخل لإحتواء الازمة إلا ان الجانب الاسرائيلي كان دائماً يُفضل التفاوض مع الاردن لوجود تفاهمات مشتركة على الارض بين الجانبين.

 

 

الملك اصبح مصدر قلق لإسرائيل

 

الجانب الاسرائيلي بدا غاضباً في الاونة الاخيرة من طريقة تعامل الملك مع عدة ملفات منها ملف الاقصى ، حيث كشر الاردن عن انيابه وعبر عن انزعاجه من التصرفات الاسرائيلية في القدس و هاجم اسرائيل في اكثر من محفل و جيش الرأي الدولي ضدها مما وضع اسرائيل في حرج امام المجتمع الدولي ووصف ما تقوم به اسرائيل بأنه انتهاكات ، و كانت اخر التفاوضات مع الملك عندما طلب رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو الاتصال هاتفياً بالملك للتوصل لحل بأزمة الحارس الاسرئيلي المجرم الذي قتل مواطنين اردنيين بكل دم بادر في السفارة الاسرائيلية التي خلقت ازمة سياسية دبلوماسية غير معلنة مع الاردن و وضعت حواجز و عراقيل كبيرة في تاريخ العلاقة الاسرائيلي مع الاردن وسط تصريحات هجومية من وزراء الحكومة الاردنية.

 

 






طباعة
  • التعليقات: 5
  • المشاهدات: 167304
 
1 -
ترحب "سرايا" بتعليقاتكم الإيجابية في هذه الزاوية ، ونتمنى أن تبتعد تعليقاتكم الكريمة عن الشخصنة لتحقيق الهدف منها وهو التفاعل الهادف مع ما يتم نشره في زاويتكم هذه.
27-07-2017 12:24 PM

سرايا

2 -
الله يطول بعمر سيدنا و يحفظه و يحفظ الأردن وطنا و شعبا...و ياااارب يرحم كافة الشهداء الأردنيين و الفلسطينيين و يتقبلهم المولى شهداء ابرار بجنات النعيم....

الحمد لله في كل ازمة تعصف بالأخوين الأردن و فلسطين ....ترى الشعبين دائما لحمة واحدة و بنيان متراص بوجه المخططات الإسرائيلية...الاردن و فلسطين ...وطن كبير ولا أروع و جنة الله بارضه...الله يحماهم جميعا
27-07-2017 01:35 PM

عمر صالح ابودياك

التبليغ عن إساءة
3 -
دمتم سيدي ابا الحسين ذخراً لنا وللامة العربية
27-07-2017 03:08 PM

عبدالكريم القيسي

التبليغ عن إساءة
4 -
نتمنى فتح الحدود وإعلان الجهاد المقدس ضد دولة ابناء الأفاعي وأحفاد القردة والخنازير ... لكي يعلموا من يحمي مؤخرتهم !!!
02-08-2017 09:27 AM

موسى النوافله

التبليغ عن إساءة
5 -
القاصي قبل الداني في كل العالم يعرف ان سيدنا الله يحفظه ويطول في عمره هو المدافع الأول عن قضايا فلسطين والقدس فهي قضيه اباؤه واجداده وهو بالنسبه لنا هو مصدر اعتزازنا وفخارنا نعتز بالمكانه المرموقه لسيدنا وللأردن في العالم بفضل جهوده وسهره وعمله الموصول من اجلنا نحن نقف خلف سيدنا وندعمه بكل امكاناتنا وندعو الله ان يديم ملكه ويحمي عرشه ويطول لنا بعمره والعائله الهاشميه الكريمه اللهم يارب يارب احفظهم من كل سوء
02-08-2017 09:29 AM

خصاونه من النعيمه

التبليغ عن إساءة
6 -
الله يطول غمر سيدنا ويحميه فهو راعي الاوله من زمان والموقف المشرف في الرد ع الكيان الصهيوني
كلنا جند ابا الحسين
08-08-2017 11:56 AM

قصي العدوان

التبليغ عن إساءة
الاسم : *
البريد الالكتروني :
التعليق : *
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم