حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
انت الزائر رقم: 8418108 الإثنين ,11 ديسمبر, 2017 م يوجد الآن عدد (4937) زائر
طباعة
  • التعليقات: 10
  • المشاهدات: 123532

هاشم الخالدي يكتب : قصة هدايا رئيس مجلس النواب وحكاية متحف "براغ" .. فمن يتعظ

هاشم الخالدي يكتب : قصة هدايا رئيس مجلس النواب وحكاية متحف "براغ" .. فمن يتعظ

هاشم الخالدي يكتب : قصة هدايا رئيس مجلس النواب وحكاية متحف "براغ" ..  فمن يتعظ

13-10-2016 01:54 PM

تعديل حجم الخط:

بقلم : هاشم الخالدي

قبل ايام عدت من زياره الى العاصمه التشيكيه 'براغ ' وشاءت الصدف ان ازور مبنى مجلس الشيوخ هناك وهو بالفعل تحفه فنية رائعه يزوره السياح من مختلف انحاء العالم .

في زاويه من زوايا هذا المبني التاريخي لفت انتباهي وجود متحف ينزل الزائر اليه تحت الارض فأحببت ان ازوره ، وقد ذهلت وانا اتجول في انحاء هذا المتحف ان جميع المعروضات التي يشاهدها كل زوار العالم هي عباره عن هدايا قدمت لرئيس مجلس الشيوخ او النواب من رؤساء جمهوريات ومن نظرائه رؤساء المجالس النيابيه في مختلف انحاء العالم ،  وهدايا اخرى ثمينه مقدمه من امراء وشيوخ .

زاد فضولي لهذه الفكره الرائعه فامعنت في تلك الهدايا الثمينه حيث تم تقسيم المتحف لعدة زوايا زجاجية على شكل 'فترينا ' مكتوب على كل منها البلد الذي قدمت منه تلك الهدايا ، فقد وجدت قسمآ خاصآ من الهدايا العُمانيه وقسمآ خاصه من الهدايا الكويتيه ، وكانت فرحتي غامره عندما وجدت بالصدفه صورة البتراء الاردنية في مجسم جميل ، كتب على متنه انه هديه من الاميره رجوه بنت علي حفظها الله .

هذه الفكره يجب ان تعمم واتمنى ان اسمع من رئاسة مجلس النواب والاعيان وحتى رئاسة الوزراء ان كلا منهم قرر تخصيص جزء من مبنى البرلمان او الرئاسة لعرض الهدايه الثمينه التي لا تقدر بثمن والتي تصلهم بالعاده من نظرائهم او من الامراء او الوزراء او من اي مسؤول يزورهم ، لأن تلك الهدايا قدمت لهم بصفتهم الرسميه ولم تقدم لهم بصفتهم الشخصيه ، ولا يجوز لاي رئيس وزراء او رئيس مجلس النواب عندما تنتهي ولايته ، ان يقوم بنقل هذه الهدايا الى منزله الخاص لانها تعتبر ملكآ للشعب ومن حقه الاطلاع عليها لانها تتحول من الزمن الى قطع فريده لا تقدر بثمن ، مثلما متحف ' براغ ' .

ومما يذكر هنا من روايات السلف الصالح ان عمر بن عبد العزيز الزاهد العادل التقي ، كان يحرص على ألا يقرب أموال المسلمين ولا يمد يده إليها ، فهي أمانة في عنقه، سيحاسبه الله عليها يوم القيامة، فكان له مصباح يكتب عليه الأشياء التي تخصه، ومصباح لبيت المال يكتب عليه مصالح المسلمين لا يكتب على ضوئه لنفسه حرفًا..وذات مرة سخنوا له الماء في المطبخ العام، فدفع درهمًا ثمنًا للحطب!!

وروي ايضا ان عمر بن الخطاب رضي الله عنه يوماً.
فوصفوا له العسل كدواء. وكان بيت المال به عسلاً جاء من البلاد المفتوحة -
فلم يتداوى عمر بالعسل كما وصف الأطباء.
جمع الناس وصعد المنبر واستأذن الناس وقال لهم -
' لن أستخدمه إلا إذا أذنتم لي، وإلا فهو علي حرام!!'
فبكى الناس إشفاقا عليه .. وأذنوا له جميعاً .
ومضى بعضهم يقول لبعض: لله درك يا عمر .
لقد أتعبت الخلفاء بعدك..

من المؤسف والمؤسف جدآ هنا ان استشهد بالعدو الصهيوني فقد شعرت بغصه ذات يوم وانا اقرأ ما اوردته صحيفه 'جيروزالم بوست' الصهيونية ، ان الشرطة الاسرائيلية قامت باستدعاء موظفين كبار بمكتب رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، للتحقيق فيما يتعلق بتلقيه هدايا من الخارج بشكل غير قانوني حيث ذكر الموظفون خلال التحقيق معهم ان الهدايا نقلت الى مقر اقامة نتنياهو ، بما يخالف البروتوكول المتعارف عليه وان من بينهما هدايا منخفضه القيمه مثل الورود والهدايا التذكارية.

واقول : اذا كان مجتمع القرده والخنازير يتعاملون بهذه الطريقه في محاكمه رؤساءهم الا يحق لنا نحن المسلمين الذي ينص ديننا الحنيف على الشفافية والعدل والزهد والطهاره ، ان نكون اكثر التزامآ بمثل هذه الامور ؟!

هل يجوز لرئيس الوزراء او رؤساء الوزارات السابقين ان ينقلوا هدايا تصل اثمانها احيانآ لعشرات الالاف الى منازلهم وهي ملك خاص للشعب ؟


اتمنى من كل قلبي ان اسمع عن مبادره يمنع فيها نقل اي هديه لأي رئيس سلطة الى منزله وان نبادر الى انشاء متحف خاص لعرض هذه الهدايا للشعب ، التي هي ملك له وليست ملكاً لبيوت المسؤولين... وللحديث بقيه
الكاتب ' مؤسس موقع سرايا
Hashem7002@yahoo.com






طباعة
  • التعليقات: 10
  • المشاهدات: 123532
 
1 -
ترحب "سرايا" بتعليقاتكم الإيجابية في هذه الزاوية ، ونتمنى أن تبتعد تعليقاتكم الكريمة عن الشخصنة لتحقيق الهدف منها وهو التفاعل الهادف مع ما يتم نشره في زاويتكم هذه.
13-10-2016 01:54 PM

سرايا

2 -
كلام جميل ورائع جدا والاروع ان نسمع من رؤساء وزراء ووزراء سابقين ورؤساء مجالس اعيان ونواب وكل صاحب مسؤولية اب يبادر الى تجميعها وترتيبها في متحف خاص او في البرلمان وجزاك الله خيرا.
13-10-2016 02:24 PM

ابو امجد

التبليغ عن إساءة
3 -
اشهد انك رجل من ظهر رجل استاذ هاشم الله يوفقك مقال رائع
13-10-2016 02:40 PM

محمد الخالدي

التبليغ عن إساءة
4 -
وجعت قلبي استاذ هاشم
13-10-2016 03:27 PM

مواطن غلبان

التبليغ عن إساءة
5 -
سيدي استاذ هاشم الخالدي
احترامي لك يفوق الوصف
فيومي لا يبدأ إلا بقراءة صفحتكم الاكترونية هذه .

13-10-2016 04:48 PM

سلملي

التبليغ عن إساءة
6 -
( لقد أسمعت لو ناديت حيًّا .... ولكن لا حياة لمن تنادي ) ؟
13-10-2016 05:41 PM

ابو زيد $$$$ الهدايا

التبليغ عن إساءة
7 -
كلام سليم وفي مكانه زميل هاشم .. البلاد المتطورة تزخر بمتاحف تمجد رجالاتها من سياسيين وفنانين وكتاب ومبدعين وشعراء .. اما نحن نصرف الاف الدنانير على الاحتفالات والانشطة غير المجدية وعندما نطالب بمتحف لمحافظة او مدينة يجيب المتنفذون ان ذلك بحاجةلاموال وهي غير موجودة !
14-10-2016 11:25 AM

حمدة الزعبي

التبليغ عن إساءة
8 -
الأخ هاشم الخالدي العمليه مختلفه في هذا الوقت فرئيس مجلس النواب يقدم الهدايا لنواب مقابل التصويت لسلب إرادة الشعب التي هي أهم من الهدايا
14-10-2016 09:36 PM

ياسين

التبليغ عن إساءة
9 -
استاذ هاشم كلامك جميل ومنطقي
عندنا لايمكن تطبيقه لان مسؤلينا ليس
فقط نقلو هداياهم لبيوتهم بل نقل الوطن
كذالك لحسابتهم في البنوك
15-10-2016 12:27 AM

ابوجهل

التبليغ عن إساءة
10 -
الفساد اصبح جزء من حياتهم .
15-10-2016 05:19 PM

ابو الامين

التبليغ عن إساءة
11 -
المرحوم الشيخ الدكتور نوح القضاة ضرب اروع الامثلة في هذا المضمار وقد لا يكون الحالة الفردية في هذا الوطن
16-10-2016 11:33 AM

ابو مصطفى

التبليغ عن إساءة
الاسم : *
البريد الالكتروني :
التعليق : *
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم