حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
انت الزائر رقم: 8418108 الأحد ,22 أكتوبر, 2017 م يوجد الآن عدد (4948) زائر
طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 156041

امام وزارة المياه

امام وزارة المياه

امام وزارة المياه

31-03-2016 09:34 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا - سرايا - تستمر معاناة عشرات العائلات من سكان بلدة النهضة في لواء الشونة الجنوبية نتيجة عدم ربط منازلهم بخدمتي الماء والكهرباء منذ أكثر من 40 عاما، نتيجة اقامة العديد منها على اراض لم يتم تخصيصها من قبل سلطة وادي الاردن، في الوقت الذي تتواجد فيه عدد من هذه المنازل على أراضي مملوكة للغير، بحسب سكان.
ويشير عبدالله عياد الى ان اهالفي البلدة يعانون من عدم وصول مياه الشرب الى منازلهم منذ سنوات طويلة، رغم الوعود المتكررة من قبل المسؤولين بحل المشكلة، موضحا ان المشكلة تكمن في عدم تمكنهم من ايصال المياه والكهرباء لمنازلهم لان الاراضي المقامة عليها غير مخصصة من قبل سلطة وادي الأردن.
ويضيف ان عدم وجود تخصيص او سند تسجيل لا يمكنهم من الحصول على اذونات اشغال التي تعتبر شرط اساسي لايصال هذه الخدمات لمنازلهم، مطالبا الجهات المسؤولة بضرورة تسوية قضيتهم التي مضى عليها اكثر من ربع قرن لتخصيص منازلهم لوقوع قسم منها على أراضي خزينة وقسم آخر على اراضي مملوكة لأخرين.
ويلفت محمد حلمي الى ان العديد من اهالي البلدة يضطرون الى شراء المياه بواسطة الصهاريج منذ سنوات، موضحا ان عدم وجود رخص ابنية دفع الكثيرين إلى استجرار التيار الكهربائي بطرق غير مشروعة ما يهدد حياتهم وافراد اسرهم وهو ما حدث عدة مرات.
من جانبه، اكد رئيس بلدية الشونة الوسطى ابراهيم فاهد العدوان ان مشكلة اهالي بلدة النهضة هي عدم وجود تخصيص للاراضي المقام عليها منازلهم، لافتا الى ان البلدية لن تستطيع منح اذونات اشغال للمواطنين دون استكمال كافة الاوراق المطلوبة واهمها سند التسجيل او تخصيص الارض.
ورغم ذلك فان البلدية كما يقول العدوان قامت بفتح وتعبيد طرق البلدة وتقديم كافة الخدمات البلدية كالنظافة وانارة الشوارع وغيرها من الخدمات الاخرى.
بدوره، أكد أمين عام سلطة وادي الأردن المهندس سعد أبو حمور هذا التجمع السكاني اصبح مدينة بحكم الواقع ما يحول دون ازالة مبانيه أو ترحيل الأهالي، مشيرا إلى أن السلطة فاوضت اصحاب الملكية الخاصة باستبدال اراضيهم المعتدى عليها باراض من اراضي الخزينة ووقف الدعوة المقامة على المعتدين .
وبين ابوحمور ان السلطة ستقوم بتخصيص المباني المقامة على اراضي الملكية الخاصة والخزينة من خلال تخصيص المساحات المعتدى عليها من قبل اصحاب المباني، وتقدير اثمانها لكل بيت قائم حسب الاسس المعمول بها في السلطة، داعيا أهالي البلدة لتخصيص منازلهم حسب الاصول ليتسنى لهم ايصال الخدمات (كهرباء ومياه) بطريقة مشروعة.






طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 156041

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم