حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
انت الزائر رقم: 8418108 الثلاثاء ,24 أكتوبر, 2017 م يوجد الآن عدد (4895) زائر
طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 11635

«أبوظبي للكتاب» يتوسع في النشر الرقمي

«أبوظبي للكتاب» يتوسع في النشر الرقمي

«أبوظبي للكتاب» يتوسع في النشر الرقمي

01-01-1970 02:00 AM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

سرايا - وفر «معرض أبوظبي الدولي للكتاب» في دورته الـ25، فرصة مهمة أمام العاملين في قطاع النشر الرقمي بالمنطقة والعالم لمناقشة التحديات التي تواجه مستقبل القطاع، وذلك ضمن ركنٍ رقميٍ موسع.

ويحتفي المعرض الذي تنظمه «هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة» بيوبيله الفضي خلال الفترة من 7 الى 13 مايو المقبل في «مركز أبوظبي الوطني للمعارض».

ويعتبر «ركن النشر الرقمي ومزودي خدمات صناعة الكتّاب» في المعرض منصة مكرّسة لربط التكنولوجيا بصناعة النشر والمحتوى الرقمي وخدمات النشر، وهو يوفر مساحة مثلى لتمكين مطوري المحتوى ومزودي خدمات النشر من عرض منتجاتهم وخدماتهم بين الأوساط المتخصصة بالنشر في المنطقة.

وقال محمد عبدالله الشحي، مدير إدارة البحوث والنشر في «هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة»: «يلتزم معرض أبوظبي الدولي للكتاب بتعزيز فرص الوصول إلى المطبوعات من خلال الأنشطة الرقميّة، ويعد ذلك دليلاً ملموساً على التحول الديناميكي الذي يشهده قطاع صناعة الكتاب، فقد تنامت أهمية النشر الرقمي على مدى الأعوام القليلة الماضية، وأصبح الركن الرقمي في المعرض مركزاً للفعاليات والمناسبات والمناقشات المرتبطة بالوسائط الرقمية».

ويشهد معرض هذا العام توسعة للركن الرقمي ليشمل مساحات أكبر للعارضين، ومزيداً من البرامج الحوارية المتنوعة، وتشارك فيه مجموعة جديدة من الشركات والمتحدثين لمناقشة موضوع النشر الرقمي الذي يرسي مفاهيم جديدة على مستوى القطاع.

ويوفر الركن الرقمي مجموعة من العروض التوضيحية حول موضوعات متنوعة في قطاع النشر الإلكتروني وتقدمها نخبة من المؤسسات المرموقة مثل «مايكروسوفت» و«لينبوب»، إضافة إلى تسليط الضوء على التكنولوجيا التعليميّة من جانب مؤسسة «ماك جرو هيل»، والألعاب التعليمية «ماين كرافت إديو» من «تيتشر جيمنغ»، فضلاً عن مشاركة مجموعة متميزة من الشركات الإقليمية الناشئة والمشروعات الجديدة التي يمثلها أهم الناشرين العالميين من إيطاليا وأيسلندا ونيوزلندا.

كما يستضيف الركن الرقمي جلسات تدريبية خاصة للفنانين والكتّاب باستخدام برمجيات جديدة من شركة «بابكودر» الإيطالية، فضلاً عن عقد جلسة نقاش رقمية تضم أبرز خبراء القطاع لمناقشة الموضوعات المتعلقة بالنشر، وسبل تحقيق النجاح في قطاع النشر الرقمي المتنامي.

ويعد «معرض أبوظبي الدولي للكتاب» واحداً من أسرع معارض الكتب نمواً في المنطقة، حيث استقطب العام الماضي 1125 دار نشر، وأكثر من 100 مؤلّف شاركوا في العديد من الندوات وحلقات النقاش. وبلغ عدد زوار المعرض في دورته الماضية نحو 250 ألف زائر، فيما بلغت مبيعات الكتب 35 مليون درهم إماراتي.






طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 11635

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم