حرية سقفها السماء

وكالة سرايا الإخبارية

إبحــث في ســــرايا
انت الزائر رقم: 8418108 الثلاثاء ,24 أكتوبر, 2017 م يوجد الآن عدد (4928) زائر
طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 246998

بعد نشر "سرايا" .. خبر "عبدة الشيطان" يحصد أكثر من ربع مليون مشاهدة

بعد نشر "سرايا" .. خبر "عبدة الشيطان" يحصد أكثر من ربع مليون مشاهدة

بعد نشر "سرايا"  ..  خبر "عبدة الشيطان"  يحصد أكثر من ربع مليون مشاهدة

07-11-2013 12:40 PM

تعديل حجم الخط:

سرايا -

سرايا - سميح العجارمة - منذ فترة قامت 'سرايا' بفتح ملف الحفلات المشبوهة التي تقام في عمان والتي تلفها شبهات قوية أنها تجمع 'عبدة الشيطان' ليمارسوا طقوسهم الشاذة عن ديننا وعاداتنا وتقاليدنا وأخلاقنا.

 

 

أكثر من ربع مليون مشاهدة .. 


 

اقتحمت 'سرايا' أوكار الحفلات المشبوهة ونشرنا الخبر تحت عنوان ( اضغط على العنوان للاطلاع على الخبر ) :

 

بالفيديو والصور وبالتفاصيل الكاملة.. سرايا تقتحم أوكار الحفلات المشبوهة..وننشر التهديدات التي وصلتنا

 

وقد حقق هذا الخبر أكثر من ربع مليون مشاهدة واطلاع ومتابعة من الأردنيين وغيرهم من الذين يدركون بأن 'سرايا' لا تطرح إلا الخبر الصادق والمصور فوتوغرافياً وبالفيديو عندما نفتح ملف خطير يهدد بنيان المجتمع وأساسه وقيمة مثل ملف 'عبدة الشيطان'.


 

تفسير اهتمام هذا العدد الضخم من الأردنيين بهذا الملف


 

لا شك أن دخول أكثر من ربع مليون على خبر معين يتحدث عن ملف ما هو دليل واضح أن القضية المطروحة بالملف الذي فتحته 'سرايا' هي قضية تؤرق الأردنيين وتقض مضاجعهم.

ويأتي اهتمام الشعب الأردني بهذا الخبر وبقضية 'عبدة الشيطان' في الأردن لأننا شعب محافظ ومتدين بطبعه، وكذلك لدى شعبنا من الوعي الكافي ما يجعله يدرك أن شباب الوطن هم أمله ومستقبله، لذا عندما يغرق شباب الوطن في قذارة الغرب وفي بعض جوانب الثقافة الهابطة مثل انتشار شذوذ ' عبدة الشيطان '، ويتركون الجوانب المضيئة من الثقافة الغربية عندها يجب دق ناقوس الخطر، وهذا ما فعلته 'سرايا'.


 

'سرايا' تدق ناقوس الخطر 


 

ليس عبثاً ان تقرر إدارة 'سرايا' الزج بأحد أهم صحفييها الزميل سيف عبيدات لحضور حفل مشبوه كواحد من هؤلاء الشباب الذين ضلوا سواء السبيل، لم نفعل ذلك عبثاً ونحن نعلم مدى الخطر الذي سيتعرض له، وفعلاً اضطر للمغادرة بما يشبه الهروب عندما طاردوه بعد أن تم كشفه كما هو واضح بالخبر لمن أراد أن يدخل عليه بالضغط على الرابط أعلاه.

كان هدفنا وطني بامتياز وهو دق ناقوس الخطر، والطلب من المسؤولين في الدولة الأردنية أن لا يضعوا رؤوسهم في الرمال ويدعون أن شبابنا بخير ولا خطر عليهم من الأفكار المستوردة الهدامة، ووضعنا أمامهم بالدليل القاطع نموذج حفلة مصورة بالفيديو يتم فيها ممارسة طقوس ' عبدة الشيطان ' لعل وعسى أن يتخذوا سياسات تؤدي لمعالجة هذه القضية من أساسها.

 

 

'ربع مليون أردني' عدد لا يكفي لاقناع الحكومة باتخاذ تدابير صارمة ضد الحفلات المشبوهة



ما يؤلمنا هو شعور الأردنيين وكأنهم ينفخون بقربة مخزوقة، بمعنى أن اهتمام أكثر من ربع مليون أردني دخلوا على خبر 'سرايا' حول قضية الحفلات المشبوهة التي تقام في عمان ويمارس فيها 'عبدة الشيطان' طقوسهم هو عدد - على ما يبدو - لا يكفي للحكومة أن تضع هذا الملف على رأس أولوياتها لاتخاذ تدابير صارمة لمنع إقامة هذه الحفلات ابتداءً، ومن ثم تفعيل حملات توعية جادة بين شبابنا لإقناعهم  بزيف هذه الأفكار المستوردة الدنيئة والتي هدفها هدم مجتمعاتنا المتماسكة المحافظة.


 

'سرايا' قامت بدورها .. أين الحكومة ؟


 

'سرايا' قامت بدورها بفضح الحفلات المشبوهة في عمان، وستسمر به، والآن نتمنى أن تقوم الحكومة بدورها ومسؤلياتها الدستورية والأخلاقية للقضاء على 'عبدة الشيطان' في الأردن من خلال توعيتهم ومحاولة إعادتهم لطريق الصواب، ومعاقبتهم أشد عقاب لمن يصر منهم على ضلاله، وإغلاق الأندية والأماكن التي تقبل أن تقيم هذه الحفلات المشبوهة.


 

استفتاء أردني تلقائي لرفض 'عبدة الشيطان'



نتمنى على جميع مكونات دولتنا الأردنية اعتبار اطلاع ربع مليون أردني على خبر 'سرايا' وفضحها لـ ' عبدة الشيطان ' هو بمثابة استفتاء أردني تلقائي لرفض وجود ' عبدة الشيطان ' بين الأردنيين.

وما وصلنا منهم من ردود فعل غاضبة على الصمت الرسمي تجاه هذا الملف الخطير يؤشر إلى أن هناك غضب شعبي حقيقي من أن يتم تنظيم هذه الحفلات المشبوهى بين ظهرانيهم، وفي عاصمتهم العربية الإسلامية الطاهرة الحبيبة، وبترخيص حكومي تحت مسميات مضللة للمسؤولين مثل ( حفلة شبابية ) أو غير ذلك من الخداع وبالنتيجة هي خفلات لـ ' عبدة الشيطان ' لا تزال تقام بشكل دوري رغم أنف الجميع.

 

 

 

 

 

 







طباعة
  • التعليقات: 0
  • المشاهدات: 246998

الأكثر مشاهدة خلال اليوم

إقرأ أيـضـاَ

أخبار فنية

رياضـة

منوعات من العالم